صحة الطفل

إكتشفي علامات تدل على ضعف نظر الرضيع

ضعف نظر الرضيع فقد يكتشف الأهل ضعف نظر أطفالهم في سن كبير مثلاً من عمر 3 إلى 5 سنوات ويكون ضعف النظر منذ سن الرضاعة ولا يعرفون، لذلك سنتعرف على علامات تدل على ضعف نظر الرضيع.

إكتشفي علامات تدل على ضعف نظر الرضيع

يؤكد الأطباء والمتخصصون أن الطفل حديث الولادة وعلى مدار 5 سنوات يحتاج إلى رعاية شاملة من الأبوين

وملاحظة دقيقة لكافة تفاصيل صحته، خصوصاً حواسه، لأن العديد من مظاهر الإعاقة تظهر في السنوات الأولى

من عمر الإنسان والإكتشاف المبكر لها يسهم بشكل كبير في علاجها أو تفادي تفاقمها.

– من ضمن المشكلات العضوية التي قد تهاجم الطفل في أيامه الأولى، في غفلة الأبوين، هي ضعف النظر

تلك الإعاقة التي تحتاج إلى رعاية خاصة وإكتشاف مبكر للتمكن من وجود حل سريع، وتأتي نتيجة نقص

الأكسجين عند الولادة أو تأخر عام في نمو الطفل أو إصابته بالتشنجات بعد ولادته.

ووفق نصائح الخبراء وأطباء الأطفال والعيون، فإن من الممكن إكتشاف إصابة الرضيع بضعف النظر عند عمر 4 أشهر، من خلال ملاحظة بعض العلامات.

إكتشفي علامات تدل على ضعف نظر الرضيع
إكتشفي علامات تدل على ضعف نظر الرضيع

علامات تدل على ضعف نظر الرضيع:

– تتبع الأجسام:

يشعر الآباء بسعادة غامرة مع متابعتهما لمراقبة طفلهما لهما من خلال النظر إليهما وتتبعهما أينما ذهبا بعينه

وبالتالي فإن عدم قدرة الرضيع على تتبع الأجسام التي تقع في مجال رؤيته، أو الأشياء الملفتة للإنتباه

مثل الألعاب، يعد علامة على ضعف نظره أو أنه يعاني خللاً ما في الرؤية.

 

 – إنحراف العين:

من العلامات التي توحي بوجود مشكلة ما في نظر الرضيع هي وجود إنحراف في عين الطفل للخارج

أو للداخل بعد إتمامه عمر الـ4 أشهر، لأن هذا الإنحراف ظاهرة طبيعية قبل هذه الأشهر الأربع.

 

– معدل الرمش:

إن زيادة معدل الرمش، وعدم قدرة الرضيع على الإتصال بالعين من خلال الإشارات أو الحركات

تؤكد وجود خلل ما في عينه، وربما تفيد بأنه يعاني من ضعف النظر.

إكتشفي علامات تدل على ضعف نظر الرضيع
إكتشفي علامات تدل على ضعف نظر الرضيع

– حول العين:

بالطبع فإن وجود حول بالعين، أو ملاحظة تثبيت النظر إلى جهة واحدة طول الوقت، يؤكد أن طفلك يعاني من ضعف النظر، وعليك أن تعرضه على أطباء مختصين.

 

– تشنجات العين:

تشنجات حركات العين والفرك المستمر للعينين تعد من العلامات والمظاهر التي تلفت إنتباه الأبوين إلى ضعف نظر طفلهما.

 

– ثبات النظر على الضوء:

إذا كان الرضيع من ضعاف النظر، فإنه سيقوم بتثبيت نظره إلى مصدر الإضاءة طول اليوم.

– تثبيت النظر إلى جهة واحدة طول الوقت.

– الصور وسيلة لإكتشاف المرض:

عند إلتقاط الصور الفوقوغرافية قد تظهر إحدى عيني الرضيع باللون الأحمر والأخرى بالأبيض، وقد يدل هذا على إصابته بأحد العيوب البصرية.

حسب طبيب عيون ألماني توصل إلى أنه يمكن عبر الصور الفوتوغرافية إكتشاف هذا الأمر إذ أوضح أنه في حالة تصوير الطفل بتقنية الفلاش.

 

مشكلات أخرى تؤدي لضعف الإبصار:

– يجب على الأم أن تكون على علم بأن هناك مشكلات قد تصيب الطفل منذ ولادته، وقد تؤدي به إلى ضعف الإبصار، ومنها:

– نقص الأكسجين عند الولادة.

– إصابة الطفل بالتشنجات بعد ولادته.

– تأخر عام في نمو الطفل.

 

هل يمكن الوقاية من الإصابة بضعف البصر؟

يمكن تجنب إصابة الطفل بضعف البصر بشكل فعّال حتى عمر ستة أو سبعة أعوام، لعدم إكتمال نمو الجهاز البصري

حتى هذه المرحلة العمرية، ومن ثم يمكن علاج أي عيوب بصرية من خلال تلقي العلاج المناسب.

 

نصيحة: 

ننصحكِ بضرورة إجراء فحص لعيون طفلكِ في سن مبكرة قدر المستطاع، للتأكد من صحة نظره وعدم إصابته بأي مشاكل في الرؤية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق