التعامل مع ارتفاع حرارة الطفل والتشنجات الحراريه

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

ارتفاع حرارة الطفل مشكلة تعاني منها جميع الأمهات بعضها يستطيع السيطرة عليها والبعض لا يستطيع وقد يفقد أطفال حياتهم بسبب إرتفاع درجة حرارتهم سنتعرف على كيفية التعامل مع إرتفاع الحرارة والتشنجات الحرارية بطريقة طبية

التعامل مع ارتفاع حرارة الطفل والتشنجات الحراريه

تسأل الأم ماذا علي أن أفعل مع ارتفاع حرارة الطفل

– إرتفاع الحرارة له أسباب عديدة عند الأطفال منها البسيط والحميد ومنها أسباب خطيرة والطبيب وحده هو من يحدد السبب وليس أهل المريض حتى نستطيع السيطرة عليها بسرعة قبل ظهور مضاعفات

– أسباب إرتفاع الحرارة أو الحمى بتكون بسبب عدوى ميكروبية و بنسبة عالية عدوية فيروسية أو بكتيرية وهنا يأتي دور الطبيب في التفريق بين نوع العدوى ومعالجتها

– بالنسبة للعدوى الفيروسية لا تعالج بالمضادات الحيوية لأن المضاد صنع لقتل البكتريا وليس الفيروس فالفيروس له فترة حياة يضعف بها مع الوقت ويموت بدواء معين

 

ماذا تفعل الأم عند ارتفاع حرارة الطفل ؟

إذا لم يصاحب إرتفاع الحرارة أى أعراض مثل : القىء \ الإسهال \ الرشح \ السعال أو الكحة \ ألم الأذن

\ ألم الحلق أو أثناء البلع

فيجب أن تلتزم الأم المنزل وتضع الطفل في ماء فاتر من الحنفية بانيو أو طبق بلاستيك كبير مدة لا تقل عن 20 دقيقة ويغمر جسمه كله بالماء كأنك تحميه ثم يعطى دواء خافض للحرارة مناسب لعمر ووزن الطفل ويحتوي على مادة الباراسيتيمول أو البروفين المخصص للأطفال والإبتعاد عن الإسبرين لأنه خطر على الأطفال

– الإبتعاد عن تناول اللحوم والكبدة والبيض والسمك وشرب كمية من الماء بعد تعقيمه حوالي نصف لتر للأطفال أقل من سنة موزعة على اليوم كله لأن الماء تساعد على تلطيف الجسم

– ممكن عمل كمادات على منطقة تحت الإبط وبين الفخدين والرقبة والجبهة بماء عادي والإبتعاد عن الماء المثلج

التعامل مع ارتفاع حرارة الطفل والتشنجات الحراريه

التعامل مع ارتفاع حرارة الطفل والتشنجات الحراريه

إبتعدوا أيضا عن كمادات الجيل المتوفرة بالصيدليات لأنها ليس لها أي داعي وممكن أننا نبل ملاية أو قماشة كبيرة بالماء ونلف بها جسم الطفل بعد تعريته حتى تتبخر الماء ونغيرها

وممنوع أن يرتدي الطفل ملابس كثيرة أثناء إرتفاع الحرارة ولكن نخفف له قدر الإمكان

التعامل مع ارتفاع حرارة الطفل والتشنجات الحراريه

التعامل مع ارتفاع حرارة الطفل والتشنجات الحراريه

والماء يوضع على كل جسمه ( الرأس والصدر والبطن والذراعين الأطراف السفلى) أو وضع الطفل تحت دش ماء فاتر لمدة 10 ل 20 دقيقة( وليس بارد أو ثلج دا خطأ و ضار للطفل )

– إذا استمرت الحرارة لمدة 48 ساعة أو يومين تيجي وتروح بإستمرار لازم نذهب بالطفل للطبيب فورا 

 

أعراض مصاحبة ارتفاع حرارة الطفل تجعل الأم تذهب للطبيب فورا 

– إذا كانت الحرارة مستمرة ولا تنزل بالأدوية وحمام الماء أو كانت أكثر من 39 وتم وضع الطفل بالماء ولم تنزل

– إذا كان يوجد تاريخ مرضي بحالات تشنج حراري للطفل أو أحد أخوته

– وجود أعراض مصاحبة لإرتفاع الحرارة مثل ألم حاد في أى مكان بالجسم مستمر سواء إنخفضت أو إرتفعت الحرارة \

القىء \ الإسهال \ الرشح \ السعال أو الكحة \ ألم الأذن \ ألم الحلق أو أثناء البلع \ طفح جلدي أو بقع حمراء مثل الحصبة مثلا

– نقطة خطيرة لازم ننتبه لها اذا وجد اضطراب بالوعي أو تشنجات أو توهان أو دوخة أو ترنح أثناء حركة الطفل أو أثناء المشي

– ممكن يحدث تشنج حراري بسيط وده بيكون نتيجة إرتفاع مفاجىء لدرجة حرارة الطفل أعلى من 38.5 ويحدث غالبا في أول 12 ساعة من إرتفاع الحرارة وبيحدث في سن معين غالبا من عمر 6 شهور إلى عمر 6 سنوات بمعنى مينفعش طفل عنده 4 شهور أو طفل عنده 10 سنين حدث له تشنج حراري ونقول ده تشنج بسيط ومش محتاج علاج أو معرفة سببه لأننا كده بنعرض حياته للخطر بإهمالنا 

التعامل مع ارتفاع حرارة الطفل والتشنجات الحراريه

التعامل مع ارتفاع حرارة الطفل والتشنجات الحراريه

ما هي التشنجات الحرارية ؟

هي تشنجات تصيب المريض مع إرتفاع حرارة ولها أسباب عديدة :

1 – عدوى بالجهاز العصبي المركزي أو المخ

2 – وجود صرع في الأساس وتمت استثارته بوجود حرارة مرتفعة

3-  تشنجات حرارية بسيطة وهي أساس موضوعنا
وتعرف بالتشنجات التي نتجت عن إرتفاع مفاجئ بدرجة الحرارة والتي تصيب الأطفال في عمر يتراوح من 6 أشهر حتى 6 سنوات وليست نتيجة عدوى أو وجود صرع في الأساس

 

ماذا نفعل عند إصابة الطفل بتشنج حراري لأي سبب من الأسباب ؟

الشخص الذي رأى هذا التشنج أي كان الأم أو الأب يجب عليه التصرف بهدوء وتركيز وانتباه فالتشنج لا يمكن توقفه لذلك يجب عليه عمل الأتي :

– معرفة متى حدث أي النظر للساعة فورا لمعرفة المدة التي استغرقها التشنج من بدايته حتى نهايته

– تحريك الطفل لو أنه بمكان خطير مثل المطبخ أو البلكونة أو السطح أو بجانب نهر أو بحر إلى مكان آمن حتى لا يصاب أو يقع

– لا تضع أي شيء بفم الطفل نهائيا

– نتصل بالإسعاف أو الذهاب بالطفل للمستشفى فورا إذا أستمرت التشنج أكثر من 5 دقائق

– بمجرد إنتهاء التشنجات نضع الطفل نائما على جنبه

التعامل مع ارتفاع حرارة الطفل والتشنجات الحراريه

التعامل مع ارتفاع حرارة الطفل والتشنجات الحراريه

– نعطي للطفل كمادات ماء فاتر على جسمه ونعطيه خافض للحرارة عن طريق أقماع أو لبوس في فتحة الشرج

– الذهاب للطبيب لمعرفة سبب التشنج حتى وإن كان بسيطا

 

هل تؤثر التشنجات على مخ الطفل ؟

لا تؤثر نهائيا ولكن قد تؤثر إذا أستمرت أكثر من نصف ساعة متواصلة لذلك يجب أن نتعامل معها ونوقفها إذا أستمرت أكثر من 5 دقائق عن طريق الطبيب أو الإسعاف 

هل تسبب التشنجات حالات صرع للأطفال مستقبلا ؟

معظم الحالات التي تكون فيها التشنجات بسيطة لا يحدث ولكن يجب المتابعة مع طبيب مختص تخصص مخ وأعصاب 

 

هل يجب أن أعطي مهدىء للطفل حتى لا يحدث له تشنجات والوقاية منها ؟

إذا كانت التشنجات بسيطة فلا يستدعي أي علاج مطلقا ولكن يجب أن نعرف هل هي بسيطة أم شديدة من الطبيب وليس نحن من نحدد


هل يحتاج الطفل لعمل رسم مخ أو أشعة مقطعية على المخ ؟

الطبيب هو من يحدد  ذلك

 

هل يستدعي حجز الطفل بالمستشفى ؟

يستدعي الحجز بالحالات الأتية :

– إذا أصيب الطفل بها أول مرة

– إذا وجد بالعائلة تاريخ مرضي لمرض الصرع

– وجود سبب أخر مشكوك به ونريد معرفته عن طريق التحاليل والأشعة

– إذا لم تكن التشنجات بسيطة وذلك ما يحدده الطبيب وليس الأهل

اللهم احفظ أولادنا
من صفحة الدكتور جمال عبد الباسط أخصائي أعصاب أطفال

 

مقالات قد تنال اعجابك
مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

اشجان كريم