معلومات عامة مهمة

اساءة الظن في تصرفات الناس

سنقدم قصه رائعه عن اساءة الظن في تصرفات الناس تعلم ان لا تفسر تصرفات الناس كما تشاء .ونسيئ الظن . ونغضب عليهم ونندفع ونتهور وقد نخسر علاقتنا بهم . ثم نندم ولكن الندم لا يفيد بعد ان نكون خسرناهم .

اساءة الظن في تصرفات الناس

قصه : الحطاب المتسرع

كان هناك حطاب يعيش معه ابنه الصغير وكلبه. وكان يخرج كل يوم فى الصباح ليجمع الحطب ويعود ليلا.

وكان يترك طفله مع الكلب ليعتنى به. وكان يثق فى الكلب ثقه كبيره لانه كان وفى لصاحبه ويحبه .

وفى يوم من الايام خرج الحطاب باكرا ليجمع الحطب . وعاد فى المساء فى طريقه الى منزله.

وعندما اقترب من المنزل سمع صوت الكلب ينبح بصوت عالى .

تعجب الكلب فهذا ليس عادته ان يعلو نباحه بهذا الشكل .

فأسرع الحطاب الى المنزل ليرى ماذا يحدث .

اساءة الظن في تصرفات الناس
اساءة الظن في تصرفات الناس

وبينما وصل منزله . وجد الكلب يقف على الباب وفمه ملطخ بالدماء وينبح بصوت عالى .

ادرك الحطاب وقتها. ان الكلب عض طفله . فأسرع فى ضربه بالفأس الذى كان معه حتى مات الكلب .

فأسرع للداخل ليطمئن على طفله .فوجد طفله يلعب فى سريره. وبجواره ثعبان كبير ملطخ بالدماء .

ادرك وقتها الحطاب انه اساء الظن فى الكلب .رغم انه ضحى بحياته وهاجم الثعبان ليحمى طفله من لدغته .

ندم الحطاب على تسرعه فى الحكم على الكلب الوفى .

 

مغزى القصه :

لا يجب ان نفسر تصرفات الناس واقوالهم كما نشاء فى لحظه غضب وانفعال يجعل تفكيرنا يغيب بل علينا ان نهدأ ونفهم وجهات النظر . حتى لا نخسرهم ونندم حينها . لكن لن ينفع الندم ارجاعهم .

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق