صحة الطفل

استحمام الطفل بطريقة آمنه والعناية بالبشرة الحساسة

استحمام الطفل والعناية بالبشرة الحساسة

عند استحمام الطفل فى الشتاء خصوصاً ترتكب الأم بعض الأخطأء غير المقصودة التى قد تضر الطفل، هناك العديد من الخطوات التي يجب أن تتبعها كل أم لكي تحافظ علي بشرة طفلها الحساسة وتجعلها دائماً نظيفة وجافة ومن ضمن هذه الإرشادات ننصح الأم بما يلي:

استحمام الطفل بطريقة آمنه والعناية بالبشرة الحساسة

استحمام الطفل بطريقة آمنه والعناية بالبشرة الحساسة
استحمام الطفل بطريقة آمنه والعناية بالبشرة الحساسة

1- علي كل أم أن تعلم إن الحمام اليومي يضر بشرة طفلها ويجعلها جافة ويكفي أن يأخذ الطفل حمام مرتين أو ثلاث مرات أسبوعيا.

2- يجب إستخدام الشامبو المناسب لفروة رأس الطفل أثناء الأستحمام .

3- يجب أن تستخدم الحفاض الذي يحتوي علي المرطبات اللازمة لكي يحمي جلد الطفل.

4-علي الأم أيضا أن تستخدم الملابس القطنية للطفل لإنها تمنع تهيج البشرة لدي طفلها الرضيع.

يجب أن نعلم إن رعاية الطفل منذ نعومة أظافره يجعله يشعر بالراحة ويجعله أيضا ينمو بشكل صحي امن متجنبا الكثير من الأمراض .

بعض الأخطاء التي قد تضر الطفل :

تمشيط الشعر

تغسلى شعر الطفل قبل أن تمشطيه وعندما يكون مبلل يصعب تمشيطه ولذلك يكره الطفل التمشيط ويبكىد

لذلك يجب تمشيط الشعر وهو جاف قبل وضع الشامبو عليه .

ليفة استحمام الطفل

عدم الأهتمام بنظافة ليفة الأستحمام من الخطأ لاإنها بيئة مناسبة لتكاثر البكتريا التى قد تؤذى الطفل وتسبب له مشاكل جلدية فيما بعد

ولتفادى ذلك يجب غسل الليفة بالماء الساخن جداً قبل وبعد إستخدامها كما يجب وضعها فى الغسالة كل أسبوع  مع وضع كوب خل أثناء دورة الغسيل لقتل الميكروبات بها

وبعد ذلك تجفف فى الشمس حتى نتخلص من أى رائحة أو بكتريا كما يجب تغيرها كل شهر

ويفضل أن تكون على شكل دمية مثل الصورة وملمسها طرى وناعم .

المناشف

استحمام الطفل بطريقة آمنه والعناية بالبشرة الحساسة
استحمام الطفل بطريقة آمنه والعناية بالبشرة الحساسة

تخطىء الأمهات عندما تستعمل نفس منشفة الأهل لتجفيف الطفل ولكن يجب أن يكون لكل فرد من افراد العائلة منشفة خاصة به

تغير كل يومين وعندما تكون مبللة يجب أن تجفف فى الشمس أو توضع بالغسالة وتستبدل بواحدة نظيفة .

استحمام الطفل بالماء الساخن

وقت الشتاء تستعمل الأمهات الماء الساخن أو الدافىء جداً لإستحمام الطفل خشية أن يبرد وهذا خطأ

لانه يؤدى إلى خوفه من الإستحمام كما إنه يؤدى  إلى جفاف البشسرة والأكزيما والطفح الجلدى أحيانا

والأفضل إستعمال الماء الدافىء وبعد أن يستحم الطفل يجب سكب حوالى ليتر ماء فاتر على وجهه ورأسه

حتى لا يبرد عند خروجه من بيئة دافئة إلى خارج الحمام كما إنها تعلى مناعته فالماء البارد يجب على الكبير والصغير إستعماله بعد أخذ حمام بارد لتقوية مناعته ضد البرد والإنفلونزا.

غسيل الشعر يومياً

من الخطأ أن تغسل الأم الشعر يومياً حتى وإن تعرقوا كثيراً لإن ذلك يضعف الشعر كما أنه يحفز البشرة إنتاج كثير من الدهون وبالتالى ظهور القشرة

الأفضل غسل الشعر كل ثلاث أيام ووقت الشتاء كل أسبوع ويكون ذلك بشامبو لطيف لا يفقدهم الزيوت الطبيعية بالبشرة .

فرك الشعر وتجفيفه بالمنشفة

هذا الأمر خطأ لانه يؤدى إلى تقطيع الشعر وضعف البوصيلات كما أن تجفيف الشعر بقوة يؤدى إلى الحكة

أحياناً أيضاً يجب عدم تجفيف الشعر بالسيشوار لأن فروة رأسهم ضعيفة كما أن هذه الطريقة تؤدى إلى تساقط الشعر والأفضل وضع المنشفة على الشعر حتى تتشرب الماء ثم ترك الشعر يجف وحده بالهواء .

ترك الصابون على بشرة الطفل فترة

استحمام الطفل بطريقة آمنه والعناية بالبشرة الحساسة
استحمام الطفل بطريقة آمنه والعناية بالبشرة الحساسة

بعض الأمهات تضع الصابون على جلد الطفل فترة ظناً منها إن ذلك سيجعله اأكثر نظافة وتعقيما ولكن هذا خطأ لإن ذلك يؤدى إلى جفاف بشرة الطفل وفى بعض الأحيان يؤدى إلى حساسية البشرة وظهور طفح جلدى وحكة وإلتهابات البشرة خصوصاً وإن معظم الصابون وخصوصاً المعقم يحتوى على مواد كميائية ضارة بالبشرة وأيضاً عطور لا يجب وضعها على البشرة فترة طويلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق