صحة الطفل

كل ما تود معرفته عن التهاب اللوز عند الاطفال

التهاب اللوز عند الاطفال هي مرض منتشر ليس منه أي خطورة إلا في استثناءات قليلة وهو مرض متكرر بين الأطفال خاصة عمر 5- 10 سنوات وفي هذا المقال سنتعرف على أعراض اللوز وكيف نعالجها

 

كل ما تود معرفته عن التهاب اللوز عند الاطفال

إن التهاب اللوز عند الاطفال أكثر الإلتهابات الشائعة

ولكن ليس كل الحالات حلها مجرد إعطاء أدوية ففي حالات يجب فيها أن لا نكتفي بإعطاء الأدوية حين تلتهب

لأنها قد تسبب مضاعفات لقلب وصحة الطفل ويكون الحل الأمثل هو جراحة استئصال اللوزتين سنتعرف متى يجب استئصال اللوز عند الطفل

ماهي اللوزتين ؟

– هي نسيج ليمفاوي وجزء من جهاز مناعة الجسم وتعد اللوزن الموجودة في نهاية الفم هي خط الدفاع الأول عن أي ميكروبات تواجه الجسم

 

أسباب إلتهاب اللوز

التهاب لوز فيروسي وهو يشفى منه الطفل بدون أدوية

التهاب لوز بكتيري ويحتاج تدخل الطبيب بالمضادات الحيوية المناسبة منعا لحدوث مضاعفات خاصة البكتريا السبحية التي تسبب مضاعفات للوز .

 

متى يبدأ حدوث التهاب اللوزتين ؟

– عادة الطفل قبل عمر سنتان لا يعاني من أي التهاب في اللوز لأن جسمه به مناعة كافيه يحصل عليها من الأم لكن تبدأ الالتهابات في اللوز من بعد عمر سنتان

– وتكون عادة 70 % بسبب إصابة فيروسية و 30 % بسبب إصابة بكتيرية .

ولكما كبر الطفل أصبح إحتمال العدوى البكتيرية أكثر من الفيروسية .

كل ما تود معرفته عن التهاب اللوز عند الاطفال
كل ما تود معرفته عن التهاب اللوز عند الاطفال

ماهي أعراض التهاب اللوز ؟

إرتفاع درجة حرارة الجسم قد تصل إلى 39 درجة و 40 درجة

خروج لعاب الطفل من فمه أثناء النوم

صعوبة في البلع ويشكو من ألم أثناء البلع

غدد ليمفاوية تحت الفك متورمة ومؤلمة للطفل عند الضغط عليها

التهاب في الحلق وازدياد حجم اللوزة أو اللوزتين ولونها يصبح أحمر وعليها نقط بيضاء وهي الصديد أو تكون عليها قرح صغيرة

لو اللوز فيروسية : يصاحب التهاب اللوز الرشح + الكحة + تغيير في الصوت .

 

 ماهي مضاعفات اللوز ؟

يمكن أن تكون المضاعفات موضعية في اللوز نفسها بمعنى أن يتحول الالتهاب إلى خراج.

انتشار الميكروب بالأذن ليصل إلى التهاب الأذن الوسطى

تغيير في جهاز مناعة الطفل نتيجة الميكروب السبحي مثل الحمى الروماتيزمية أو روماتيزم على القلب وهنا تتشكل الخطورة في إهمال علاج اللوز ويتطلب تعاطي المريض حقنة بنسلين مرة كل شهر لمدى الحياة

التهاب في الكلى وتظهر بعد عدة أسابيع من دور اللوز وتؤثر على وظائف الكلى

حركات لا إرادية نتيجة مشكلة في الجهاز العصبي .

 

ما هو التدخل اللازم عند حدوث التهاب في اللوز ؟

لا يتم البدء بالمضادات الحيوية على الفور بل نكتفي باعطاء مسكنات وخافض للحرارة مثل بروفين و بارسيتامول لأنها قد تكون فيروسية

وبعد عمر 5 سنوات تكون العدوى بكتيرية ويتم إعطاء المضادات الحيوية بجرعة محددة وأيام محددة من الطبيب ولا يجب استعمالهم بشكل عشوائي حتى لا يعتاد عليهم الجسم ويفقدوا مفعولهم

أيضا يجب عند حدوث التهاب للوز الإهتمام بإعطاء سوائل بكثرة للطفل وأن نهتم بتغذيته جيدا وأن نحرص أن نعطي خافض الحرارة كل 3 ساعات حتى لا تصل إلى 40   و 39

لا علاقة بشرب المشروبات الباردة والتهاب اللوزتين كما يظن البعض لأن التهاب اللوز يحتاج عدوى بكتيرية أو فيروسية وكلما ضعفت مناعة الطفل أصبح أسهل وأكثر عرضة لالتهاب اللوزتين

في الأعمار الصغيرة من عمر 2- 5 سنوات عادة تلتهب مرة في السنة ولو ظل التضخم في العقد الليمفاوية أكثر من 6 أشهر حتى بدون ظهور أعراض الالتهاب يجب استئصال اللوزتين لأن المفروض أن يختفي التضخم بعد أسبوعين من الالتهاب فقط

فلو كان الالتهاب في عمر سنتان عادة يكون السبب فيروسي ويمكن أن نراقبها حتى بلوغ الطفل 5 سنوات لنحكم هل يجب استئصالها أم لأ

ولو كان الالتهاب يتكرر عدة مرات في السنة فهنا يجب استئصالها لمنع حدوث الحمى الورماتيزمية على القلب

 

متى يجب استئصال اللوزتين ؟

لو كانت تؤثر على نوم الطفل وتسبب له شخير ووقف التنفس أثناء النوم مما يؤثر على نمو الطفل ونشاطه وحركته

في حالة تكون خراج في اللوز

في حالة الإصابة أكثر من 6 مرات في السنة لأن الالتهاب المتكرر لها قد يسبب مشاكل في الكلى عند الطفل بل ومشاكل في القلب وحمى روماتيزمية و ومشاكل في مفاصل الطفل

ويجب أن نحرص إجراء تلك الجراحة عند :

– جراح مصدر ثقة

-دكتور تخدير مخصص للأطفال

– مكان آمن لعمل الجراحة للطفل

 

كيف نميز بين التهاب اللوز البكتيري الذي يحتاج علاج أو فيروسي الذي لا يحتاج لعلاج ؟

اولا من الأعراض :

لو بكتيري تكون أهم شكوى هي الألم في الزور مع التهاب وتضخم في الغدد الليمفاوية ودائما تحدث في سن فوق 3 سنوات حتى 10 سنوات وتكون هناك صعوبة في البلع ورفض الأكل وممكن نعطي الطفل الطعام في شكل سوائل سهلة البلع وعصائر باردة أو زبادي لتخفيف الألم أو فاكهة مسلوقة وباردة لو فيروسي يكون هناك كحة ورشح من الأنف وعطس وتغير الصوت .

ثانيا بالتحاليل :

للتأكد من نوع التهاب اللوز وهو أخذ مسحه من اللوز بواسطة عصى في طرفها قطنة معقمة ونعمل اختبار سريع للميكروب السبحي وهذا الإختبار يوجد في البلاد المتقدمة حيث يعطي نتيجة فورية يا أما يقوم الطبيب بعمل مزرعة لمعرفه نوع المضاد الحيوي اللازم لكنها تحتاج 72 ساعه لتحديد النتيجة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق