الحمل والولادة

الحقن المجهري متى يكون هو الحل للإنجاب ؟

الحقن المجهري

االحقن المجهري متى يكون هو الحل للإنجاب ؟ ، ن التقدم العلمي الهائل اليوم احدث طفره رائعة في علاج العقم وعدم القدرة على الانجاب فقد كان التلقيح الصناعي و الحقن المجهري واطفال الانابيب الحل الفعال لأى مشاكل تعيق الزوجين من الانجاب  ولكن ماهي الحالات التي يكون فيها الحقن المجهري هو الحل . سنتعرف في هذا المقال.

الحقن المجهري متى يكون هو الحل للإنجاب ؟

اولا: متى يجب التفكير في استخدام وسائل مساعدة للانجاب ؟

ان مر على الزوجين سنه يمارسوا علاقه زوجيه منتظمة ولم يستعملوا أي وسائل لتنظيم النسل او لم يسافر الزوج . اذن فربما هناك مشكله تحتاج تدخل طبى .

لان عادة لو حصلت علاقه زوجيه في يوم التبويض وهو اليوم 14 من الدورة بيحدث اخصاب وتنتقل البويضه المخصبه الى الرحم لتزرع فيه ويتنمو الجنين .

الاغلبيه التي لم يحدث حمل مباشرة قد يكونوا في حاجه الى :

– تنشيط التبويض

-او عمل منظار

– او علاج للزوج لأنه ربما تكون عدد او حركة الحيوانات المنوية لديه قليلة

وتبقى نسبه بسيطة جدا ان لم تكن الطرق السابقه فعاله تحتاج الى تخصيب مساعد مثل الحقن المجهرى ، وهو خلق جو مناسب خارج الجسم لحدوث الحمل والاخصاب ثم يتم اعاده البويضه المخصبه الى الرحم لتكمل الحمل .

الحقن المجهري متى يكون هو الحل للإنجاب ؟
الحقن المجهري متى يكون هو الحل للإنجاب ؟

ثانيا: ما هي اليه تقنيه التخصيب المساعد لحدوث حمل؟

كل سيدة من اليوم 12-14 تخرج بويضه واحده لكن مع التطور تم التمكن من اعطاء منشطات لافراز اكثر من بويضه

ويتم سحبها لعمل حقن مجهرى وهى بحقن حيوان منوى بداخلهم ليتكون اكثر من جنين

ويتمك اختيار اصلح جنين لزرعه في رحم السيدة. . مما بتلك التقنيه زادت فرص الحمل

وباستخدام مثبطات الغده النخاميه تمكن الاطباء من التحكم في يوم التبويض ليحصلوا على بويضه جيده

في ميعاد محدد لها لان لو تم تنشيط هرمون LH سيتم الحصول على بويضات مبكره عن الميعاد المحدد للحقن المجهرى .

اما اذا كانت مشكله في الزوج لان لابد ان تكون عدد الحيوانات المنوية اكثر من 100 مليون يمكن علاج القضيه لتصل

الحقن المجهري متى يكون هو الحل للإنجاب ؟

نسب نجاح الانجاب بتلك الطرق الى 70 % .لان يتم تقييم تحليل الزوج حسب

– العدد

– الحركة

– نسبه التشوهات في الحيوانات المنوية

لقد كانت قديما ادويه التنشيط تسبب الحس الزائد على المبيض وتزيد من حساسيته مما تحدث مضاعفات لكن الان هناك أدويه تحفز المبيض على المدى القصير ولا تؤدى الى مضاعفات .

وبعد ان يتم اختيار بويضه جيده وحيوان منوى جيد يتم حقنه داخل البويضه ويوضعوا في حضانات مجهزة لتخصيب البويضه وخلق جو ملائم للاخصاب . وتحدث انقسامات في الخلايا حتى اليوم الخامس يتكون ما يسمى BASTOCYST ويتم حقنه في الرحم .

ولكن قبل زرعه في الرحم يتم اخذ عينه منه لتحليل الكروموسومات للتاأكد انه لا توجد به أي مشاكل او امراض وراثيه وايضا تمكن من معرفة جنس المولود.. ويتم متابعه الجنين للتأكدم من التصاقه في الرحم .

وقبل زرع الجنين يتم التأكد من الاتي :

– ان بطانه الرحم جيده

– عدم وجود لحميه داخل الرحم

– لا توجد أي نتوؤات تعيق التصاق الجنين بها

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق