اسباب واعراض الصداع عند الاطفال وعلاجه بطرق طبيعية

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

الصداع عند الاطفال فأطفال كثيرة تشتكي من ألم في الرأس ومعظم الحالات يكون أسبابه بسيطة سنتعرف عليها وعلا علاجها وأيضا سنتعرف على الأعراض التي تشكل خطرا يستوجب الذهاب للطبيب

أسباب وأعراض الصداع عند الاطفال وعلاجه بطرق طبيعية

حين يقول لك طفلك رأسي يؤلمني فأنت تخافين كثيرا من إصابته مكروه لا قدر الله ولكن ألم الرأس قد يكون بسبب الصداع نعم الصداع موجود عند الأطفال أيضا وغالبا ما يكون الصداع مدته قصيرة وله أسباب كثيرة

أسباب الصداع عند الاطفال

– قلة النوم والتعب والإرهاق وإرهاق العين
– إلتهاب الأذن الوسطى
– إلتهاب الجيوب الأنفية
– صدمة بالرأس يتخللها أعراض أخرى مثل الألم مكان الصدمة
الصداع عند الأطفال والمراهقين له نوعان منتشران الصداع النصفي والصداع التوتري

 

أعراض الصداع عند الاطفال الناتج عن التوتر

ضغط حول الجبهة وشعور بالضغط حول الصدغين ومؤخرة الرأس وألم ثابت لا يؤثر على نشاط الطفل و لا يشعره بالقيء أو الغثيان ويكون بسبب التوتر أو حالة الطفل النفسية أو تعرضه لموقف يوتره

 

الصداع النصفي

غالبا ما يكون الصداع النصفي عند الأطفال وراثيا ويكون ألم في جانب واحد من الرأس يزداد عند الحركات السريعة ويصاحبه غثيان وأحيانا قيء والشعور بالتعب أو الدوخة ورؤية بقع سوداء أو تحسس من الضوء أو الضوضاء أو الروائح

 

كيف تعالج الصداع عند الاطفال بطريقة طبيعية بدون دواء

يمكنك وضع أرجل الطفل في ماء ساخن حسب ما يقدر يعني دافىء جدا لأن الماء الساخن يسحب الدم من فوق إلى أسفل فيقل النبض المؤلم بالرأس ويخف الصداع تدريجيا مع وضع كمادات ماء بارد على الجبين مع جعل الطفل ينام في غرفة مظلمة وهادئة
معظم أنواع الصداع تزول ببعض العلاجات البسيطة وخلود الطفل إلى النوم وشرب ما يكفي من الماء والسوائل وتقليل الجلوس أمام التلفاز أو الكمبيوتر

ممنوع إعطاء الطفل الأسبرين حتى وإن كان أسبرين الأطفال لأن له مخاطر كثيرة ولكن إذا احتاج الأمر لأدوية فيمكن إعطاؤه جرعة من الباراسيتيمول تحت إشراف الطبيب ويجب عدم التمادى بإعطاء المسكنات لأنها لها آثار جانبية

 

متى تقلق الأم من الصداع عند الاطفال وما هي الأعراض التي توجب الذهاب للطبيب؟

– إذا تكرر الصداع كل شهر أو أقل من شهر
– إذا لم يزول الصداع بسهولة
– مؤلم أكثر من اللازم
– يعيق الطفل عن مزاولة نشاطه
– يكون بسبب إصابة بالرأس أو فقدان وعي
– شعور الطفل بالخمول وعدم القدرة على الإستيقاظ مع ألم بالرأس
– إذا صاحبه إرتفاع حرارة أو قيء مستمر
– إذا صاحبه طفح جلدي أو آلآم بالرقبة
– إذا صاحبه تشوش الرؤية
في ذلك يجب التوجه فورا للطبيب

مقالات قد تنال اعجابك
مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

اشجان كريم