الطلاق مش نهاية

0

أوقات الزوجين بيوصلوا لحيطة سد وبيقرروا إن الحل الوحيد هو الطلاق، علي قد ما بيبقي القرار صعب عليهم إلا إنهم بيشيلوا هم ولادهم أكتر من أي حاجة تانية، وتبدأ الأسئلة تكتر: هنقول إيه للولاد, هربيهم إزاي لوحدي، نفسيتهم هتتعب وحياتهم هتتلغبط. لكن الحقيقة “الطلاق” في حد ذاته مش هو اللي ممكن يلخبط حياة طفل؛ بالعكس أحيانا بيخليها مستقره أكتر, المشكلة الكبيرة هي أخطاء بنعملها أثناء أو بعد الطلاق خوفا عليهم، لكن أثارها فعلا مدمرة .

الطلاق مش نهاية

الطلاق مش نهاية

طيب إزاي نعدي التجربة دي بأمان؟

1- فهمي طفلك أنواع العلاقات: فهميه إن في علاقات مبتتغيرش مهما حصل زي الأم والأب هيفضلوا ماما وبابا، كمان زي الإخوات والقرايب، وعلاقات ممكن تتغير زي الزواج والأصحاب (لإن كتير الطفل خصوصا السن الصغير بعد الطلاق بيفكر إن العلاقات كلها ممكن تتغير وميلاقيش مامته أو إخواته).

2- خليكي صريحة: كلميه إن زي ما أحيانا ممكن يتصاحب علي حد وبعدين ميعرفوش يلعبوا مع بعض, الزوجين رغم إن دي علاقة جميلة وقوية، لكن أحيانا بيبقوا هم الإتنين كويسين بس مش متفاهمين كل واحد بيفكر بطريقة مختلفة، فمش بيعرفوا يعيشوا مع بعض، وده اللي حصل بيني وبين بابا كل واحد فينا هيعيش في بيت مختلف، بس هيفضل هو باباك وأنا مامتك (من أول 4 سنوات مهم يبقي الطفل عارف الحقيقة).

3- إشركيه في التغييرات: لو هتنقلوا لبيت جديد فهميه قبلها، وقوليله إننا هننقل وإنك عارفة إنه أكيد حابب يفضل في المكان اللي إتعود عليه وحاسه بيه، وإن عندك نفس إحساسه واسئليه إزاي ممكن نتعود علي المكان الجديد بسرعة ونتبسط فيه، وهاتي ورقة وقلم وإكتبوا خطتكوا.

4- خليه مستعد: ممكن في وقت تاني بعد كده تفهميه إن ناس كتير بنقابلها مش بتبقي فاهمة أنواع العلاقات، ولا بتبقي فاهمة إن ممكن حد يبقي عنده حاجة مش عندي والعكس، حتي في اللعب ممكن تقابل صاحبك يقولك إنت إزاي معندكش كورة لإنه فاكر إن كل الناس حياتها ولعبها زي بعض، ممكن برضه حد يسألك ليه باباك مش معاك، وإنت ممكن توضحله أو متجاوبش زي ما تحب، وممكن تمثلوا مع بعض المشهد وتسيبي إبنك يتصرف بطبيعته.

5- متتكلميش وحش عن باباه مهما كان الوضع.

الطلاق مش نهاية

الطلاق مش نهاية

6- متخليهوش مرسال بينك وبين باباه أبدًا حتي لو في حاجات بسيطة.

7- إدي طفلك مساحه يعبر عن مشاعره: زي إنه راجع من المدرسة حد سأله علي باباه فإتضايق أو باباه وحشه فبيعيط؛ مهم جدا معارضش مشاعره وأفهم إنه مش محتاج حلول ولا دروس في الرضا بالحال، ولا تذكير بقد ايه حياته أحسن من غيره، هوا بس محتاج أقوله: ياه شكلك متضايق, أنا حاسه بيك ولو كنت مكانك كنت هتضايق، وأسأله محتاج حضن؟ بس كده مش أكتر.

8- متراهنيش علي ولادك: إسألي نفسك؛ أنا يهمني ولادي أكتر ولا ناس مبحبهاش أصلا؟!
ساعات كتير الأم بتدخل في صراع علشان تثبت لناس ميهموهاش إنها عارفة تربي أحسن من أي حد، وده بيخليها تدوس علي ولادها ومتتقبلش منهم الغلط وتنساهم من غير ما تحس، وتشد عليهم لدرجة القسوة خوفا من إنهم يغلطوا غلطة كان ممكن يعملوا أضعافها في وجود الأب عادي جدا.

9- إفتكري إن الطلاق مش شماعة: كل الأطفال عندها مشاكل سلوكية وتحديات بنمر بيها معاهم، مش لازم كل حاجة تحصل للطفل يبقي سببها إن باباه ومامته منفصلين.

الطلاق مش نهاية

الطلاق مش نهاية

هل حد لاحظ الطفل ممكن يتعلم كام حاجة من الظرف ده ؟

1- الصراحة والثقة بيننا
2- المرونة وإيجاد بدايل تهون علينا
3- أنواع العلاقات
4- إننا مختلفين وإزاي أتعامل مع اللي مش فاهمين إننا مختلفين
5- إن من حقي أحس وأعبر عن مشاعري
6- إني معلقش مشاكلي علي ظروفي

الطلاق مش نهاية

الطلاق مش نهاية

  • أكيد ربنا سبحانه وتعالي مخلقش أطفالنا تتعذب لو إتربت مع طرف واحد, كل تجربة في الدنيا مهما كانت صعبة ممكن الطفل يخرج منها أقوي، ونماذج كتير جدا موجودة وناجحة ومستقرة نفسيا، رغم صعوبة ظروفها؛ مش المشكلة في الظرف أد ما المشكلة في إننا نبدأ نكذب علي ولادنا ونقولهم بابا مسافر أو نرتاح إنهم مبيسألوش، فنسيب علامات الإستفهام تكتر جواهم لدرجة تخليهم يشوفوا الوضع أسوء من الحقيقة، أو لما يعيطوا في لحظات الزعل نبدأ بكل الطرق نعاند مشاعرهم ونقولهم، إنتوا متضايقين ليه؟ مفيش حاجة تضايق، ما أنا قولتلك صحابك مبيفهموش, متعيطش علشان بابا وحشك ما أنا معاك! والأشد إني أبدأ آخد الموضوع بشكل شخصي وأعييط وألوم الطفل؛ انت بتعييط ليه؟ هو أنا مقصره معاك في حاجة؟ ده انا بعملك كذا وكذا، انت عايز بابا في إيه؟؛ فأزود فوق زعله، إحساسه بالذنب إنه حتي زعل!، والضرب علي أقل غلطة علشان أبقي أب وأم مع بعض، وغيرها تصرفات كتير بتخرج الموضوع من موقف محتاج لحظة مصارحة وإحتواء، لطفل متلخبط مش فاهم إيه اللي بيحصل ولا عارف حتي يزعل!.

 

  • لكل أم بتربي لوحدها؛ طفلك زي أي طفل محتاج بيت هادي ومستقر، آه هيمر بمشاكل وهتقابلي تحديات كتير بس إفتكري، ان كل الأطفال بتمر بتحديات, حياتك وحياة ولادك متحكمش عليها بالفشل، هي بس بقي طعم نجاحها مختلف إعملي اللي تقدري عليه وإرتاحي، ربنا رحيم بينا، ولما تحتاجي مساعدة إطلبي من حد ثقة أو أستعيني بمتخصص متحاوليش تبقي خارقة

أ / منة صلاح نجم

الطلاق مش نهاية

الطلاق مش نهاية

مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

Omnia