كيف تجعلى من القصص وسيلة لتربية الطفل وتجربة ممتعة

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

ان اقرب طريقه لتعلم الطفل هي بواسطه حكايه قصص مختلفة ذات موضوع هادف للطفل وخاصه لو كان هناك كتاب به صور ملونه تجذب الطفل اكثر وتجعله يصغى لتلك القصص باهتمام. وفى هذا المقال سنتعرف كيف تجعلى من القصص وسيلة لتربية الطفل وتجربة ممتعة وروايه قصص لاطفالك اسلوب تربوى هادف له وتجربه تحبين ان تفعليها

طرق جعل القصص وسيلة لتربية الطفل

طرق جعل القصص وسيلة لتربية الطفل

طرق جعل القصص وسيلة لتربية الطفل

تجنبي ان تروى قصص في الاوقات التي ينشغل فيها طفلك ذهنيا مثل  لعبه او مشاهده التلفاز او تناول الطعام او وقت غضبه وبكائه.

اختارى دائما الوقت المناسب التي تجدى طفلك مهيأ للاصغاء لروايه تلك القصص مثل وقت قبل النوم وداومى على ذلك حتى يعتاد الطفل على ذلك.

خصصى ركنا للكتابه والقراءه والجلوس معه على سرير النوم واهتمى بأن يكون هناك اتصال بصرى مع طفلك .

احرص على ان تكوني غير منشغله ذهنيا او جسديا فليس الهدف ان يسمع الطفل القصة بل يستمتع بها ايضا.

تحلى بالصبر والحمه في التعامل مع أسئلة الطفل بعد قراءه القصص ومقاطعته لكى اثناء روايه القصص واحرصى على ان تقرئى القصص بصوت هادئ وواضح ودافئ مع التلاعب بنبرات الصوت وتعبيرات الوجه وايضا الانفعال والتفاعل مع شخصيات القصة لجذب انتباه الطفل لسماعها حتى النهاية.

تواصلي مع طفلك خلال القصة بسرد الأسئلة او الطلب من الطفل اكمال بعض الجمل والمقاطع فهذا سيساعده على تنميه خياله ومناقشه القصة مع الطفل وما تعلمه منها.

احرص ان تكون القصص مناسبه لعمر طفلك وكلما كان الطفل اصغر يفضل جعل شخصيات القصة اقل وحجم الجمل اصغر.

احرص ان تكون شخصيات القصة واضحه وقويه ومرسومه وملونه بشكل جمالى معبر لان الطفل يعتمد على حاسة النظر في اكتشاف العالم من حوله.

طرق جعل القصص وسيلة لتربية الطفل

طرق جعل القصص وسيلة لتربية الطفل

احرص ان يحوى موضوع القصص على الفضائل والقيم العليا المراد اكسابها الى الطفل او تعديل سلوك خاطئ لديه.

قومي بأشراك الطفل في اختيار القصص بنفسه عند شرائها وتوجيهه حول ما هو أفضل لسنه.

 

مقالات قد تنال اعجابك
مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

Sara