المشروبات الغازية تؤثر في سلوك وتركيز الاطفال

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

كشفت دراسة حديثة أجريت على ٢٩٢٩ طفلا تبلغ أعمارهم ٥ سنوات وجود علاقة بين أستهلاك المشروبات الغازية بمختلف أنواعها وسوء السلوك وجد الباحثون الأمريكيون أنه من المرجح أن ينتج الأطفال الذين يشربون كميات أكبر من المشروبات الغازية سلوكا عدوانيا ويتعرضون لمشكلات في الانتباه فضلا عن تورطهم في المشاجرات وتدمير ممتلكات الآخرين

المشروبات الغازية تؤثر في سلوك وتركيز الاطفال

المشروبات الغازية تؤثر في سلوك وتركيز الاطفال

المشروبات الغازية تؤثر في سلوك وتركيز الاطفال

تدعم هذه النتيجة نتائج الدراسات التي أجريت على المراهقين وربطت بين شرب المزيد من المشروبات الغازية وإيذاء الذات والعدوانية والاكتئاب بل وحتى الأفكار الانتحارية  واخرون ٢٠٠٦ سولنيك وهيمنواي ٢٠١٣

فمن بين الأطفال البالغين من العمر ٥ سنوات استهلك يوميا ٤٣٪ منهم زجاجة مياه غازية واحدة على الأقل بينما استهلك ٤٪ منهم أربعة زجاجات فأكثر وقد بلغت احتمالية تورط أولئك الأطفال الذين استهلكوا أربع زجاجات أو أكثر يوميا في سلوكيات سيئة ضعف احتمالية تورط أولئك الذين لا يشربون المياه الغازية

هل تسبب المشروبات الغازية سوء السلوك؟

المشروبات الغازية تؤثر في سلوك وتركيز الاطفال

المشروبات الغازية تؤثر في سلوك وتركيز الاطفال

نظرا لاعتماد هذه الدراسة على علاقات ارتباطية بين ظاهرتين فإنها لا تخبرنا بالضرورة أن شرب المشروبات الغازية يتسبب قطعا في المشاكل السلوكية لكنها تدعم بالفعل هذا الاحتمال

على سبيل المثال قد تعتقد أن شرب كميات اكبر من المشروبات الغازية يشير إلى نشأة الطفل في بيئة مضطربة في حين يرجع السبب الحقيقي للمشاكل السلوكية إلى هذه البيئة المضطربة

إلا أن الباحثين توصلوا إلى دليل يناقض هذه الاحتمالية عبر قياس العوامل التالية ووضعها في الاعتبار:

العوامل الاجتماعية الديموغرافية

اكتئاب الأم

عنف أحد المقربين

سجن أحد الوالدين

ووجدوا أن الارتباط بين شرب المشروبات الغازيه والمشاكل السلوكية ظل قائما عند أخذ تلك المتغيرات في الحسبان

لكن يوجد عامل واحد لم يأخذه واضعو الدراسة في الاعتبار ألا وهو مستوى سكر الدم فربما يستهلك بعض الأطفال الذين يعانون من انخفاض مستوى السكر بالدم المزيد من المشروبات الغازية وبالتالي يرجع سبب سوء سلوكهم إلى هذا الانخفاض في سكر الدم

على الرغم من ذلك تظل هذه الصلة في حاجة إلى تفسير وعليه قد تتحمل المشروبات الغازية مسئولية السلوك السيئ في النهاية على اعتبار أن<

هناك صلة بين الكافيين ونقص النوم والعصبية الشديدة والتهور  وروح المخاطرة لدى الأطفال والمراهقين كذلك وجدت دراسة أجريت على الأطفال ما بين عمر ٩ و١٢ عاما في البرازيل أن الأطفال المصابين بالاكتئاب تزداد احتمالية استهلاكهم للكافيين وإلى جانب الكافيين نورد فيما يلي

العناصر الأخرى التي تشتمل عليها المشروبات الغازيه ويحتمل تسببها في تلك الاضطرابات:

– عصير الذرة المركز عالي الفركتوز

– الأسبرتام بنزوات الصوديوم

– حمض الفوسفوريك أو حمض الستريك

وبما أن المياه الغازية يصعب اعتبارها خيارا صحيا للأطفال أو البالغين

— إذ ترتبط بالسمنة ومرض القلب والربو والمزيد من الاضطرابات الصحية

— فمن المنطقي أن يحد الاباء من استهلاكها لأسباب فسيولوجية ونفسية على حد سواء

— الأطفال الذين يتناولون مشروبات تحتوي على مواد كيميائية صناعية ملونة وحافظة عالية تبدو عليهم بشكل كبير سلوكيات مفرطة في زيادة النشاط والتوتر غير الطبيعي كما أن هؤلاء الأطفال تتدنى لديهم قدرات التركيز ما يجعل منهم أقل قدرة في المحافظة على مدة طبيعية للانتباه الذهني

يدخل في الدراسة ايضا عوامل أخرى تم السؤال عنها و استبعادها من النتائج كسبب للسلوك السلبي للأطفال

_كثرة تناول الحلويات بسبب زيادة السكر
_كثرة تناول عصير الفواكه بسبب زيادة السكر
_العادات الخاطئة في مشاهدة التلفاز و التعامل مع الأجهزة الالكترونية الحديثة
_العوامل الاجتماعية : سلوك الوالدين من ناحية العنف و العدوانية أو الاكتئاب

لذلك على الآباء حقا أن يحددوا من استخدام أبنائهم المشروبات الغازيه بشكل صارم

 

 

مقالات قد تنال اعجابك
مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

د.ماجدة مطيع عودة

أخصائية أول Ph.D.في طب الاطفال شهادة البورد العربي سوريا دمشق2002 ماجستير دراسات عليا في طب الاطفال سوريا دمشق 2000

تعليق واحد

  1. Avatar

    فعلا الاطفال بيعشقوا المشروبات دى وبحول على قد الامكان اخليها عصير طبيعى افضل من الغازات