صحة المرأة

المياة البيضاء على العين وكيف نكتشفها مبكراً

تعد المياه البيضاء من اكثر أمراض العين شيوعا .واهمالها قد يسبب عدم الرؤية تماما وبالتالي سنذكره بالتفصيل في هذا المقال لننوه كل سيده الى اهميه التدخل المبكر لعلاجه ولا تظنى انه لن يتطور بعد ذلك . إليك اسباب تكون المياة البيضاء على العين وكيف نكتشفها مبكراً واعراضها وعلاجها .

المياة البيضاء على العين وكيف نكتشفها مبكراً

المياة البيضاء على العين وكيف نكتشفها مبكراً
المياة البيضاء على العين وكيف نكتشفها مبكراً

اولا : ماهي المياه البيضاء ؟

هي عتامه في عدسه العين التي من المفروض ان تكون في كامل الشفافيه مما تسمح بالرؤيه الواضحه والنقيه

وبالتالي تكون المياه البيضاء داخل عدسه العين يقلل من نقائها وتبدل بدل من عدسه شفافه الى عدسه بيضاء تغبش الرؤية.

ثانيا : ماهي اسباب تكون المياه البيضاء في العين ؟

ان شيخوخه العدسه مع تقدم العمر هو اكثر الاسباب لها وخاصه بعد عمر 50 سنه.

قد تكون نتيجة اصابات او امراض في العين والتهابات.

قد تكون اسباب خلقيه حيث يولد الطفل بالمياه البيضاء ربما نتيجة مشاكل في الحمل .

من الاسباب الشائعة ايضا لتكون المياه البيضاء هو مرض السكرى الذى بسببه نجد ان شباب في عمر الثلاثيه والاربعين

يعانوا من عتامه في عدسه العين خاصه الذين لم يتحكموا في معدلات السكر ويجعلوها منتظمة .

ثالثا : كيف اعرف اننى اعانى من المياه البيضاء ؟

تبدأ الشكوى من المصاب بالتدريج في عدم قدرته على الرؤية بوضوح ويشعر بغباشه في العين

وممكن يلجأ لتغيير النظاره كذا مره في وقت قصير ويقول مبقتش واضحه الرؤية بها مثل الاول .

رابعا : طريقه علاجها :

حلها الوحيد هي ازالتها لازاله العتامه على العين ويتم زرع عدسه شفافه نقيه مكانها بأسلوبين :

يا أما تزرع عدسه جديده مكان العدسه الاولى التي تتفتت بعمليه وتصبح مكان الاصليه تماما في وظيفتها

بل وايضا تكون مصححه للنظر مما يستغنى المريض عن النظاره   او يأما نزرع عدسه فوق العدسه الموجودة

وهى تصلح لصغار السن التي يصعب عمل عمليات الليزك لهم .

المياة البيضاء على العين

خامسا : طريقه العملية :

كانت قبل التطور التكنولوجى والطبى في الاجهزة يتم عمل فتحه في جدار الحين 10 مللي لاخراج العدسه القديمة وزرع عدسه جديده ثم اعاده غلق الفتحه بالغرز الدقيقة وهى كانت متعبه للمريض لأنه يشكى من تعب الغرز وطول فتره النقاهه حتى يعود لطبيعته ولكن الان اصبح الامر مختلف تماما .

الاسلوب الحديث : اصبحت تجرى العملية بفتحه 2 مللي فقط لأنها تعتمد على استخدام الميكروسكوب في التكبير ويتم تفتيت العدسه القديمة بواسطه موجات فوق وسطيه ويتم سحب المياه البيضاء تماما بنوع من الطاقة ويتم عمليه تلميع لازاله بواقى المياه البيضاء حتى لا تتكاثر وترجع مره اخرى

ثم يتم زرع العدسه الجديدة وتنتهى في مده 7 دقائق العملية وهى أريح للمريض حيث لا يشعر بفتح او غرز والتخدير يكون فقط موضعى ولا يشترط صيامه او حاله صحيه جيده ويمكن بعد العملية بكام ساعه ان يعود لممارسه نشاطه اليومى بشكل طبيعي لأنها لا تؤثر على انسجه العين .

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق