قصص الأطفال

تعليم الطفل التعاون مع قصة من العمدة ؟

اغلب السلوك العدوانى للطفل يرجع لعدم تعلمه التعاون . وفى هذا المقال سنقدم تعليم الطفل التعاون مع قصة من العمدة ؟ وان المشاركة امر لذيذ وتجعلنا ننجز الامور بطريقه أفضل . بل وتجعلنا ننشر السعاده وكل منا يستفاد .

تعليم الطفل التعاون مع قصة من العمدة ؟

كان يوم تاريخى فى المزرعه. فقد اجتمعت الحيوانات لتنتخب عمده للمزرعه. ليتولى شئون المزرعه كلها.

لقد كان كل واحد يستعد لهذا اليوم من فتره وعلى كل حيوان فى المزرعه ان يقدم كلمه لمده دقيقه امام الاخرين ليحاول كل واحد يقنع الباقى انه الاجدر بأن يكون عمده المزرعه.

بدأت الدكتوره غزاله تعتلى المنصه . امسكت بالميكروفون وقالت: كلكم تعلمون . أنا الطبيبه الوحيده فى المزرعه . فأى شخص يمرض اقوم أنا بمعالجته .

ولهذا انا استحق ان اكون العمده لانى اخفف اوجاع الحيوانات وازيل عنهم مرضهم …

ثم تبعها الاستاذ ميمون . ذهب على المنصه ..امسك بالميكروفون

وقال: لا تنسوا اننى انا المعلم الوحدي فى المزرعه…

واكبر سنا من الدكتوره غزاله فهى كانت تلميذه فى الفصل عندى . وبسبب تعليمى لها  تفوقات واصبحت دكتوره عظيمه…

أذن بدون مدرس لن يتعلم احد ولن يصبح لاى حد منكم مستقبل .

ثم تبعها صوصو الصيدلانيه   فهى عصفوره جميله

ذهبت للمنصه وقالت : وانا الصيدلانيه الوحيده فى المزرعه… ولن يشفى احد من اى مرض الا بعد ان اعطى له العلاج . فانا استحق ان اكون عمده المزرعه . لان عندى علاج وشفاء لكل الامراض فى صيدليتى .

وبعدها صعد المهندس فرفور : قال انا من استحق ان اكون العمده لاننى مهندس . اجيد الهندسه .اجيد التفكير والتخطيط . فأنا الجدير ان اكون عمده لاخطط لكم مستقبل المزرعه .ينما كل الحيوانات فى جدال من سيكون العمده .فجأه وجدوا عامل النظافه يصعد على المنصه .

وقال: أنا من استحق ان اكون عمده المزرعه. فانا اجمع فضلات المزرعه كلها ولو تركتها يوم واحد ستمتلء المزرعه بالذباب والحشرات وتملء الامراض والاوبئه المزرعه .

صاحت الحيوانات فكيف لعامل النظافه ان يكون هو عمده المزرعه . وظل الجدال . واشتدت الصيحات.

تعليم الطفل التعاون مع قصة من العمدة ؟
تعليم الطفل التعاون مع قصة من العمدة ؟

سمع العم حكيم صاحب المزرعه ومالك كل الحيوانات هذا الجدال . فأتى ليرى ما يحدث . فعلم بالامر ..

وقف العم حكيم على المنصه وقال: سكووت ايتها الحيوانات . فما تفعلوه خطأ كبير .

لاننا جميعا نحتاج لبعض ولا يستطيع احد ان يستغنى عن دور الاخر. فكلكم ذات قيمه . وكل واحد لا يستطيع ان يعيش بدور الاخر . ولنجاح حياتنا يجب ان نتعاون معا. وكل منا يساعد بدورة غيره لننجح فى الحياه ونكون اعظم مزرعه.

علم الحيوانات خطاهم . واعتذروا لبعض وتعانقوا وعادوا اصدقاء .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق