تغذية طفلك من عمر 3 سنوات حتى 5 سنوات

0

تحتار الأمهات في تغذية طفلها في سن ال3 سنوات سنقدم تغذية طفلك من عمر 3 سنوات حتى 5 سنوات بالتفصيل ونصائح مهمة لطفلك.

  • نمو طفلك من أهم الأشياء التي تسعى لها كل أم، وهذه المرحلة ( من عمر 3 سنوات إلى 5 سنوات ) من أهم مراحل النمو لأن طفلك يتطور بهذه المرحلة سريعاً من كلام، ومشي، وتفاعل ومهارات حركية وعقلية، كما أن أجسامم تزيد في هذ المرحلة بشكلاً ملحوظ، كما تتغير شهيتهم وعاداتهم  الغذائية.

– كما أن الأطفال في هذا السن يتأثروا بالمجموعة بشكل واضح، نلاحظ أنه يوافق أن يأكل كما تأكل المجموعة والتي تشكل بالنسبة له نموذج مصغر للمجتمع.

الحضانة مهمة جداً لطفلك في هذا السن
لأن في الحضانة يتم تعليم الأطفال العادات الصحية التغذوية، مثال المشاركة في إعداد الطعام الصحي.
نلاحظ الأطفال في هذا السن يبدأوا بالزيادة في الوزن بمعدل نصف كيلو إلى 2 كيلو في السنة ويزداد طول الأطفال بمقدار 5-6 سم، عادة يكون الأولاد أطول من البنات.

فقدان الشهية
تبدأ معاناة الأهل مع الأطفال في هذه السن مع تذبذب الشهية ولكن هذا تطور طبيعي للأطفال لا يدعوا للقلق حيث أن الجسم يكون مشغولاً بعملية البناء وتكوين العظام في هذه الفترة ولا داعي للخوف وترك الأولاد كما يشاؤون.

968690


نصائح وإرشادات للأهل لجعل أولادهم يأكلون:


1- أن يفهموا ويدركوا تماماً أن نمو الأطفال في هذه السن لا يشبه نموهم في السنة الأولى فهو أبطأ بكثير ولا يعيروا إهتماماً للكمية التي يتناولها الأطفال.
2- إحتياجات الطاقة لدى الأطفال تكون غير منتظمة كل ما عليهم فعله هو مراقبة نشاط أطفالهم في ذلك اليوم وبناءاً عليه يتم تحديد الطعام أو كميته التي يحتاجوها.
3- تقديم أنواع مختلفة من الطعام لهم مع ضرورة إضافة طبق جانبي معد مسبقاً في حال لم يعجبهم الطبق الأول كإقتراح أو بديل للطعام.
4- قدم للأطفال كميات صغيرة من الطعام وأترك حرية الإختيار لهم كنوع من الثقافة التغذوية الصحيحة بإختيار بديل الطعام الملائم.
5- قدم نصائح وإرشادات للأطفال بخصوص تناولهم الطعام بأنفسهم وبكميات صغيرة حيث أن أعينهم أكبر من معدتهم مع مراعاة تقديم هذه النصائح بشكل لطيف وثابت ( عدم تغيير الرأي).
6- تجنب المنكهات والبهارات وذلك لإعطاء فرصة لحاسة التذوق أن تتطور بشكل تدريجي وطبيعي حيث أن البهارات تجعل الأطفال لا يأكلوا.
7- لا تجبر الطفل على تناول طعام لا يحبه، حيث أنه من الضروري إدراك أن الطفل رفض هذا الطعام ولكنه سيتقبله لاحقاً أو في المستقبل القريب، دائما تذكر تقديم بدائل للطعام الغير مرغوب.
8- بعد إنتهاء الأطفال من وجبتهم الرئيسية لا تبعد هذه الوجبة وإبقاءها مكانها وقدم لهم نوع من الحلويات حيث أن هنالك بعض الأطفال إذا كانوا جائعين بعد الحلوى سيتناولوا شيء من الوجبة الرئيسية.
9- إبقاء طعام مغذي ومفيد للأطفال في متناول أيديهم بين الوجبات الرئيسية لسهولة تناوله بأنفسهم والحصول عليه مثل الفواكه،  الجبنة، المكسرات النية،  أنواع من الخضار.
10- إدماج الأطفال في حضانة أو مدرسة في هذا العمر يكون رائع، حيث أن الأطفال يتوفر لهم الطعام في وقت محدد وثابت مما يعود الأطفال على الإنتظام في تناول وجبتهم. أضف إلى ذلك أن هنالك أطعمة يرفضها الأطفال في البيت ويتقبلها في المدرسة ربما بسبب وجود ضغط معين أو أسلوب لدى الأطفال لترك إنطباع جيد لدى المعلمة.
11- التعامل مع الأطفال يحتاج إلى صبر مع إبقاء حس الدعابة.

يجب أن يكون طعام طفلك صحي

-في هذا السن يستطيعوا أن يستخدموا أدوات زائدة عن ذي قبل لأن عضلاتهم أصبحت أقوى مثل الشوكة البلاستيك مثلاً.

  • تتحسن الشهية في هذا العمر وممكن بعمر السنتين ونصف، ولكن البعض لا تتحسن شهيته إلا بعد عمر الخمس سنوات.

1- دائما التركيز على كثافة المادة الغذائية في نوع معين من الطعام مقارنة بما يعطيه من الطاقة.
2- محاولة التركيز على دمج المواد الغذائية التي لا يتقبلها الطفل مع غذاء آخر مثل الحليب عمل أرز بالحليب أو إستخدام منكهات للحليب دون التعود عليها من فترة إلى أخرى أو خلط الفواكه بالحليب كعصير.
3- تناول الألبان والأجبان الجيدة يساعد على إعطاء الطفل مصدر جيد للكالسيوم والطاقة.
4- تقديم الطعام دافئاً للأطفال وليس ساخناً وأيضاً ليس بارداً نلاحظ مثلاً أن الأطفال ينتظروا فترة حتى تذوب البوظة أو الأيس كريم ثم يأكلوها.
5- الأطفال يحبوا تناول الغذاء الذي يستطيعوا إلتقاطه بأصابعهم ونلاحظ تفضيلهم للخضار النية والسندوتشات الصغيرة أو جبنة أو لحم بشكل متطاول وصغير ( على هيئة أصابع مثلاً ).
6- أمثلة على الأطعمة المغذية للأطفال والتي يحبونها:
الفطور : الحبوب، الكيك، البيض.
الغداء: ستيك، بيتزا، سباجيتي، معكرونة، دجاج، برجر، سمك، معكرونة بالجبنة.
الخضار: الذرة، الجزر، الفول، البندورة، البازيلاء، السبانخ، البطاطا.
الفواكه: التفاح، البرتقال، الدراق، العنب، الموز، البطيخ، الشمام، الأجاص.
المشروبات: حليب، عصير البرتقال، كوكتيل، ليمون.
الحلويات: البوظة، الكيك، الفطائر، أرز بالحليب، الجيلي.
السندوتشات: زبدة الفستق، المربى، اللحوم الباردة، سمك التونة، الجبنة.
وهذا كله أمثلة عن الطعام الجيد والصحي التي تصلح للأطفال حتى عمر 10 سنوات ويجب على الأهل مراعاتها.

a0-83

توزيع الطعام خلال اليوم للأطفال في هذا العمر
1- الحليب ومشتقاته من الأجبان والألبان: 4 مرات يومياً بكمية كوب إلا ربع للحصة.
2- البيض: 3-4 بيضات إسبوعياً.
3- اللحوم: حوالي من 30 إلى 50 جرام وذلك 3 مرات أو 3 حصص شاملة اللحوم اللينة والطرية والسمك كذلك البقوليات مثل الفاصولياء والباريلاء.
4- الخضار والفواكه: 4 حصص أو أكثر يوميا والحصة تكون 3ملاعق كبيرة – 1/2 كوب وذلك حسب العمر.

5- الخبز: 4-6 حصص فأكثر يومياً والحصة عبارة عن شريحة خبز.

إحتياجات الطفل الغذائية في اليوم

1- الطاقة: 100 كالوري لكل كيلو جرام من الجسم.
2- البروتين: 1.5 جم لكل كيلو جرام من الجسم.
3- الكالسيوم: 800 ملجم في اليوم.
4- الزنك: 5ملجم في اليوم.
5- الحديد: 10 ملجم في اليوم.

6- الألياف الغذائية: 5جم + عمر الطفل يعطي جم الألياف.

ملاحظة: ضرورة الإنتباه للأطفال الذين يميلوا إلى أن يكونوا نباتيين لديهم صعوبة في الحصول على جميع إحتياجاتهم من الطاقة حيث أن الحبوب والخضار والفواكه تعطي الكثير من الألياف والتي تشكل كتلة في المعدة مع قليل من الطاقة أهم شيء هنا هو التنويع في إعداد  الطعام مع مراعاة حجم الحصص.
الأطفال النباتيين يكون لديهم نقص في الحديد والبروتين والزنك وفيتامين B12 ،D  كذلك الكالسيوم وكلها مهمة للنمو لذلك هنالك إمكانية حدوث فقر دم ومشاكل صحية كثيرة.

 dreamstime_m_32280500-1500x1000 (1)
محتوى قد يعجبك:
مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

ashgan