كيفية حماية الطفل من المشاكل النفسية

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

ان سوء طريقة تربيتنا لاطفالنا تعرضهم لضفوط نفسية أزيد من قدرتهم على احتمالها مما تعرض الطفل للإصابة بمشاكل نفسية واضطرابات في شخصيته وسلوكه ويتوجب توجيه النصح والارشاء لكل الاباء والامهات حول كيفية حماية الطفل من المشاكل النفسية في هذا المقال .

كيفية حماية الطفل من المشاكل النفسية

اولا:   عندما تعترض على تصرف خاطئ في طفلك:

اعترض على التصرف وليس شخصيته.فمثلا ان كسر الطفل كوب فى البيت لا تقل له انت شخص غبي او انت شخص مهمل لكن وجة نظرك نحو التصرف وقل مثلا ” ينبغي الا نلعب بالاكواب الزجاجية لأنها معرضة للكسر ”

فهنا انت وجهت نظر الطفل لتصحيح تصرفه ليست اهانته شخصيا ووصفه بصفات تلتصق في ذاكرته طوال العمر .

 

ثانيا: وصل لطفلك مشاعر حب حتى ولو طفلك مزعج او صعب التعامل معه:

لا تستسلم لطبيعة طفلك الصعبة او العنيدة بضربه او الصراخ في وجهه بصوت عالي لأنها رغم انها رد فعل لتصرفات الطفل التي تزعجنا الا انها تضر بنفسية الطفل وتسبب له المشاكل النفسية

احضن الطفل بأستمرار و عبر له بلغات الجسد انك تحبه مثل ان تنظر في عيناه وهو يتحدث معك

عندما يغضب الطفل اقترب منه وطمأنه : انا اتفهم مشاعرك واعلم انك غاضب الان فحكى له ما الذي يزعجك.

كن قريبا من حياة الطفل داخليا لتفهم مشاعره بمجرد النظر اليه لان اباء كثيرون لا يفهمون اطفالهم الا عندما يتحدثون عما يزعجهم وهذا يشكل فجوة كبيرة بين الطفل وووالده ويقول في نفسه : الا يوجد شخص يفهمني دون ان اتحدث ”

 

ثالثا: ربي طفلك بدون هدم صورته الذاتية او ثقته بنفسه:

لو طوال اليوم تشتم طفلك وتدعي بأنه غبي عندما يسيء التصرف او عندما يخفق في تحصيل درجات مرتفعة في اختبار الشهر فكيف سيثق الطفل فيما بعد أنه يستطيع النجاح او تخطي هذا الفشل فهو لن يحاول من الاصل استذكار الدروس لأنه تأكد عن نفسه انه غبي ولا يفهم على الاطلاق مما يزعزع ثقته بنفسه

ان مر طفلك بوقت فشل فأن شجعته واكدت له انه سيستطيع تجاوز الامر الشهر المقبل لان لديه امكانيات تفوق أي شخص اخر ستجد الطفل تغير 1.80 درجة عن الشهر السابق لأنه وثق في حاله ووثق في ثقة اهله له.

كيفية حماية الطفل من المشاكل النفسية

كيفية حماية الطفل من المشاكل النفسية

رابعا: احرص ان تعطي طفلك الامان النفسي والمعنوي :

ان كنت تهدد الطفل عندما يخطئ انه ستتركه وحيدا  او انك ستحبسه في غرفه مظلمة وفي هذا اليوم يصعب على الطفل النوم هل فكرت لماذا ؟

لأنه فقد الشعور بالأمان النفسي لان اذا كان اقرب الناس له يهددوه بأنهم سيتركوه وحيدا او لن يهتموا به فمن اين سيحصل الطفل على الامان؟ فكر ستجد عندك الإجابة

 

خامسا: تعامل بهدوء مع عصبيه طفلك :

فهي اكثر موقف ينفلت فيه شعور الاباء والامهات ويفقدون السيطرة على نفسهم عندما يعاندهم طفلهم او يصرخ طوال اليوم او يكون مخربا باستمرار مما ينهض الاب وينهال بالضرب على طفله حتى يصمت لأنه ازعجه كثيرا

ادرس اولا ما السبب وراء عصبية الطفل :

– هل هي صفات اكتسبها لأنه يشاهد والده او والدته عصبيين فيحاول ان يتكلم مثلهم.

– ام يتناولون أي نوع من المنبهات بكثرة مثل ” شاي – نسكافية –شيكولاتات – حلويات – سكريات ” لأنها تجعل الطفل فرط الحركة ومائل للعصبيه الزائدة.

– او ان الطفل يصرخ عاليا ليلفت الانتباه ويحاول ان يجد اهتمام من احد والديه.

ومن ثم قرر انه عندما يتعصب الطفل عليك أن تهدأ اولا وتتركه يهدأ قبل ان تبدأ في التحدث معه عما حدث .

 

سادسا: لا تميز بين الولد والبنت :

ان كان لديك ولد وبنت وتعطي للولد صلاحيات ان يفعل اشياء وتمنعها على البنت فهنا انت تخلق مشكلة نفسية داخل البنت دون ان تشعر وتسبب انها تكرها انها بنت ويمكن ان تجدها تقول ” يا لحظ أخي لأنه ولد “فلا تميز في معاملتك بين ولد وبنت لان هذا يخلق حزازيات حتى بين الاطفال وبعضها وستجد البنت تكره اخاها او تحاول تنتقم من تميزها عنه .

مقالات قد تنال اعجابك
مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

Sara