شجار الإخوة مع بعضهم الأسباب وكيفية التعامل معهم

0

يتعرض جميع الأطفال الإخوات إلى المشاجرة والمضايقة والثرثرة في وقت ما، وقد يكون أسلوب التعامل من الأب أو الأم هو السبب وراء غيرة الأشقاء من بعضهم البعض. سنتعرف على الأسباب وكيفية التعامل معهم.

أسباب تشاجر الأبناء مع بعضهم:

1- الغيرة: عندما يجدون فرقاً غير مبرر فى معاملة أحد الإخوة وإعطائه إهتماماً يفوق الباقين.
2- مُمارسة القيادة من الطفل الأكبر عندما يُطلب منه أن يعتنى بأخيه الأصغر دون تَعليمه طُرق محددةً للقيام بذلك.
3- تقليد الطفل الأصغر للأكبر والرغبة فى مُلازمته.
4- عدم تَعلم المُشاركة بعد لأنها أمر مُكتسب بالتعلم.
5- العُنف الأسري سواء في تعامل الزوجين مع بعضهما البعض أو مع الأبناء.
6- عدم إشباع حَاجة الطِفل إلى الإهتمام، فيلجأ إلى الحصول عليه بأي شكل حتى لو عن طريق الإتيان بسلوكيات خاطئة، خاصة إذا كان الوالدان لا ينتبهان إلى الطفل إلا عندما يرتكب الخطأ.

Image result for ‫شجار الإخوة‬‎

كيفية التعامل مع شجار الأطفال:

1- إحترم الإحتياجات الفريدة لكل طفل:

إن معاملة الأطفال بأسلوب واحد ليس عملياً على الدوام، وبدلاً من ذلك، إحرص على أن تلبي الإحتياجات الفريدة لكل طفل. على سبيل المثال، بدلاً من شراء الهدايا ذاتها لكلا الطفلين لتجنب التصادم، إحرص على شراء هدايا مختلفة لهم بحيث تعكس إهتماماتهم الفردية.
وبدلاً من تسجيل جميع أطفالك في دروس البيانو أو كرة القدم، إسألهم عن رأيهم.

2- تجنب المقارنة:

يمكن للمقارنة بين قدرات الأبناء أن تشعرهم بالأذى وعدم الأمان، لذا تجنب مناقشة الإختلافات بين الأطفال أمامهم، وعند مدح أحدهم، صِف عمله أو إنجازه بدلاً من المقارنة بينه وبين ما يفعله شقيقه.

3- ضع قواعد أساسية:

 

تأكد أن أطفالك يفهمون السلوك الذي تعتبره مقبولاً والذي لا تعتبره مقبولاً فيما يتعلق بالتفاعل مع بعضهم البعض، وكذلك عواقب سوء السلوك.

Image result for ‫شجار الإخوة‬‎

4- لا تتدخل في الشجار بينهم:

شجع أطفالك على تسوية الخلافات الخاصة بهم فيما بينهم، ورغم أنه قد تريد مساعدة الصغار على حل نزاعاتهم، فإنه يمكن أن تمتنع عن الإنحياز لأحدهم.

وعند تأديب أطفالك، تجنب القيام بذلك أمام الآخرين، إذ قد يسبب لهم الخجل والشعور بالحرج. ولكن خذ طفلك بعيدًا لتناقشه في سلوكه عندما يُتاح ذلك.
وتجنب كذلك إستخدام ألقاب طفلك التي قد تديم التنافس بين الأشقاء، ولا تكرر اللوم لأحد الأطفال دون الآخر على النزاعات المتكررة.

5- توقع المشكلات:
إذا لم يستطع الأطفال حل خلافاتهم من تلقاء أنفسهم أو إذا كانوا يتشاجرون دوماً على الأشياء ذاتها، فساعدهم لإيجاد حل.

على سبيل المثال، إذا كان لديك أطفال صغار يختلفون دومًا بسبب المشاركة، فشجعهم على أن يلعب كل منهم بلعبه الخاصة أو يخططون لأنشطة تحتاج إلى قدر ضئيل من المشاركة، مثل الإستماع إلى الموسيقى أو لعب الغمّيضة.
وإذا كان الأطفال يتشاجرون على الأدوات، فساعدهم على عمل جدول أسبوعي، ووضّح لهم عواقب عدم إتباع الجدول.

6- إنصت إلى أطفالك:
قد يصاب الطفل بالإحباط نتيجة أن له أشقاء. إسمح لأطفالك بأن ينفسوا عن مشاعرهم السلبية تجاه بعضهم البعض، وأجبهم بأنك تتفهم مشاعرهم.
وإذا كان لديك أشقاء، فشارك بقصصك الخاصة عن نزاعات الطفولة، وإحرص على عقد إجتماعات منتظمة للأسرة حتى تعطي لأطفالك الفرصة للحديث عن مشاكل الأشقاء وحلها، كذلك، يوفر العشاء العائلي الفرص للتحدث والإستماع.

7- شجع السلوك الجيد:
عندما ترى أطفالك يلعبون مع بعضهم جيدًا أو يتعاونون معًا جيدًا، فيجب الثناء عليهم.

8- أظهر حبك:
إقضِ بعض الوقت مع كل طفل بمفرده، ومارس أنشطة خاصة مع كل طفل بحيث تعكس إهتماماته. وذكرهم أنك موجود من أجلهم ويمكنهم التحدث معك عن أي شيء.

محتوى قد يعجبك:
مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

ashgan