طرق سهلة تجعل الطفل يشعر بالسعادة والسرور

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

هل فكرت كيف تجعل الطفل يشعر بالسعادة والسرور بالفرح ؟هل تفكر فيما يسعد طفلك ؟ام كل ما يهمك ان توفر له الطعام والشراب والامكانيات فقط  وفي هذا المقال سنتحدث كيف تجعل طفلك يشعر بالسعادة

 

طرق سهلة تجعل الطفل يشعر بالسعادة والسرور

اولا: بالقبول والتقدير.

ان تشعر طفلك انه مقبول كما هو شعور يكفي لسعادة طفلك فحاول عندما يسيء طفلك التصرف ان تفصل بين الفعل والفاعل فأنت تكره الفعل لكن تحب الفاعل وهو طفلك

وابتعد قدر الامكان عن توبيخه ونقض سلبياته فالطفل يكون سعيدا عندما يشعر بالتقدير من والديه

وعبر له دائما عن تقديرك له وقل له دائما” لو سمحت و من فضلك و شكرا” وعامله كصديق امام الاخرين وعلى من شأنه قدام الناس وقدام نفسه

طرق سهلة تجعل الطفل يشعر بالسعادة والسرور

طرق سهلة تجعل الطفل يشعر بالسعادة والسرور

ثانيا: اترك له مساحة

ان الاستقلال والاعتماد على النفس يشعر طفلك بسعادة فأترك له مساحة لاتخاذ بعض قراراته بنفسه واقبل رغباته

لان هذا يزيد سعادته ويزيد ثقته بنفسه ايضا

ودع طفلك يتحدث عما يجول في خاطره ودعه يتكلم دون ان تقاطعه واستمع له .

 

ثالثا:التشجيع

ركز على الجوانب الايجابية في ابنك واكتبها على ورقة وعلقها في مكان واضح وذكريه بيها فهي تعطيه دفعة للامام

حتى وان فشل طفلك في مهمة ما حاولي ان تظهري النواحي الايجابية في ادائه لو فشل في مهمة ما وتجنب النقض او التوبيخ لما قام به من فشل

طرق سهلة تجعل الطفل يشعر بالسعادة والسرور

طرق سهلة تجعل الطفل يشعر بالسعادة والسرور

رابعا: الهدايا

الهدية من أفضل طرق اسعاد طفلك .

خاصة لو كانت الهدية غير مرتبطة بموقف لانه سيشعر انه محبوب لذاته

فأحضر له هدية بسيطة وقدمها له وقل له ” هذه الهدية لانى احبك فقط ”

 

كيف تتصفي بالسعادة  وتجعلي الطفل يشعر بالسعادة ؟

لازم كل ام تفكر في مشاعرها اللي دايما توصل للطفل من ذكائه وقوه ملاحظته وانغراقها في الهموم والتعاسة عمرها ما هتفيد ولا هتقدر بكده تطلع اطفال سعداء حتى العصبية والنرفزة هتنتقل لاطفالك وهيبقوا عصبيين زيك واكتر منك

خلي بالك الطفل يعني طفل بكل ما تحمله الكلمة من معاني للشقاوة والتنطيط والبراءة والتلقائية طب يبقى ليه نتعصب ونتخانق معاه طول اليوم ونستهلك من مشاعرنا ومجهودنا عالفاضي

 

عارفين ايه السبب ؟

السبب ان لما عرفنا هنبقى امهات شلنا الهم واعتبرنا انه اتحكم علينا بالاعدام والحبسة والمسئولية والمعاناة

وشوفنا ان الامومة = تضحية

تضحية بالنوم و تضحية بالراحة و تضحية بالخروج والاستمتاع  ليه ؟

اصل اصبح عندنا اطفال وبقينا قال امهات

واختصرنا التضحية في ان الام لا تعتني بمظهرها ولا نفسها ولا صحتها ليه ؟لانها ام قال

وحسينا مش من حقنا نتفسح ونستمتع ونخرج ليه؟ لاننا امهات وعيب نعمل كدة

خلي بالك انتي جسر بنقل اطفالك لحال تاني خالص بيتعلموه منك ياما حال افضل او حال اسوا انتي وشطارتك بقى

فعمر ما اطفالك هيطلعوا ناجحين ومتفوقين في دراستهم وامهم خلصت دراسة من 10 سنين ومش عايزة تتعلم اكثر من كدة ولا بتمسك كتاب تقرأ فيه وتثقف نفسها وتتعلم حاجات جديده تفيد اولادها بيهم

وعمر ما اطفالك هيبقوا نشيطين وحركيين وهما شايفينك طول اليوم قاعدة قدام النت او على التلفزيون تتابعي كل المسلسلات

وعمر ما اطفالك هيطلعوا حافظين القران ومتعودين على الصلاة في مواعيدها وهما عمرهم ما شفوكي بتصلي او بتقرأي قران

وعمر مع اطفالك هيتعلموا مع المثابرة والكفاح في الحياة وهما شايفينك كل اللي بتعمليه اكل وتنظيف ومفيش اي طموح ولا اهداف تانية .

وعمر ما اطفالك هيتعملوا الابداع والفن وهما عمرهم ما شافوا مامتهم بتعمل عمل يدوي او لوحة او تطلع حاجة من النت وتنادي على عيالها ينفذوها حتى لو هيلعبوا بيها .

وعمر ما اولادك هيتعلموا الاعتناء باللياقة والصحة وهما شايفين طول اليوم قاعدة تاكلي وتتخني ومفيش اي نوع رياضة.

وعمر ما اطفالك هيتعلموا النجاح في الحياة لان اعظم قدوة لهم لا تعيش النجاح والسعاده في الحياة

فحاولي تستمتعي بيومك وتنقلي الاستمتاع ده لاطفالك وتأكدي ان فاقد الشيء لا يعطيه

مقالات قد تنال اعجابك
مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

Sara