طرق للاستمتاع بوقت المذاكرة لكِ ولطفلك

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

ان وقت المذاكرة مع الاطفال هو وقت معاناة بكل ما تحمله الكلمة لان في العادة الاطفال تحب اللعب والتنطيط ولا تحب السكينة والتركيز في شيء واحد  مما يجعل الامهات تفقد اعصابها على اطفالها وينتهي الحوار بالضرب والعند من الطفل انه لن يذاكر ولكن لكي تجعلي من وقت المذاكرة وقت متعة إليكي طرق للاستمتاع بوقت المذاكرة اقرأي هذا المقال

طرق للاستمتاع بوقت المذاكرة

الطريقة الاولى : التحضير

اطلعي اولا على الدرس قبل ان تجلسي مع طفلك لتحضريه وتعرفي ما هي المعلومات الهامة التي تركزي عليها وتهدفي ان يتعلمها طفلك حتى لا يضيع الوقت هباء .

 

الطريقة الثانية: الالعاب حتى في المذاكرة

الطفل لا يحب الكتاب على فكرة ولا يجب التجمد بشكل واحد لفترة طويلة فيمكنك الاستعانة بألعابه لتكون جزءا من شرح الدرس

فمثلا علميه على المكعبات الارقام والعد

ايضا يمكنك ان تخرجي الوانه وتعلميه عليها الالوان

 

الطريقة الثالثة: استعيني بالصور

يمكنك ان ترسمي رسمة تلخص كل محتوى الدرس واعرفي ان الصور ترتكز في ذهن الطفل اكثر من الجمل النصية

فمثلا لحفظ اجزاء جسم الانسان يمكنك رسم صورة ولد وليكن صورة ابنك وعلميه عليه

وبعد انتهاء الدرسي اعطي له ورقة وقلم واجعليه يرسم هو ما رسمتيه من قبل ويسمع الدرس بصورة رسمة كما علمتيه

ويمكنك ايضا تجسيد الدرس باستخدام الصلصال فيمكنك ان تكتبي مثلا عمليات حسابيه 1 + 5 =

بالصلصال وتدعي الطفل يحلها ويشكل رقم 6 بالصلصال.

 

الطريقة الرابعة: الاغاني التعليمية

فهناك اغانى تعلم الحروف الابجدية وغيرها يعلم الحروف الانجليزية وبعضها يعلم الكلمات الانجليزية فيمكنك تحميلها من على اليوتيوب وحفظها انتي وطفلك لخلق جو من المتعة ولن ينساها بسهولة

 

الطريقة الخامسة: هيا الى الحديقة:

يمل الطفل من الجلوس في المنزل والتقيد على مكتب لفترة طويلة للاستذكار ولكن هل فكرتي ان تصطحبيه معكي الى الحديقة لتذاكروا هناك ؟ جربي ستنبهري بتحصيل طفلك السريع عن البيت

 

الطريقة الخامسة: وقت الهدنة

فلا تطيلي الوقت على الطفل في الاستذكار المتواصل لان الطفل يمل سريعا ويفقد تركيزه بسرعة ويتشتت فحاولي بعد كل ساعة ان تعطي الطفل وقت هدنة او راحة للاستمتاع والحركه لمدة ربع ساعة او مشاهدة فيلم كرتون او شرب عصير فتلك الدقائق الصغيرة مفيدة ليجدد نشاطه وطاقته.

 

مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

Sara