تربية الأطفال و الصحة النفسية للطفل

سلوكيات الاطفال الغير صحيحة وكيفية التعامل معها

سنتناول باذن الله فى هذا المقال سلوكيات الاطفال الغير صحيحة يفعلها الاطفال كثيراً وكيفية التعامل معها. فالاطفال لا يكفون عند فعل اموراً خاطئة كثيرة .وهذا امر طبيعى لكن تكمن المشكلة فى كيفية التعامل مع هذة الاخطاء الشائعة و التصرف تجاه سلوكيات الطفل الغير صحيحة.

سلوكيات الاطفال الغير صحيحة وكيفية التعامل معها

اولا: السرقه

الجهل بالملكيه هو السبب الاساسى الذى يجعل الطفل يأخذ ما ليس له . فهو لا يعرف ان هذا الامر سرقه . لهذا يجب توضيح ذلك له ومن الصغر. كى يعرف الفرق بين ممتلكاته وممتالكات غيره حتى فى ابسط الامور .

ايضا الحرمان من الاشياء الضروريه نتيجه تسلط ابويه فيحرمانه منها فى الوقت الذى يراها عند الاخرين . وفى هذاه الحاله هو يريد ان يشبع احتياجه ولو بطريقه غير صحيحه .

ولذلك نوجه نصيحه للاباء الا يشعروا اولادهم بالحرمان بقدر الامكان . فأن كنا لا نستطيع تلبيته كل الاحتياجات فهناك حاجات اساسيه تلبيتها مهمه حتى للصحه النفسيه .

ومن المهم اعطاءه المصروف المناسب لسنه  وكذلك لا يجب  ان نتهمه بالسرقه بمجرد ان تحدث مره واحده  لئلا تصبح داء فيه.

سلوكيات الاطفال الغير صحيحة وكيفية التعامل معها
سلوكيات الاطفال الغير صحيحة وكيفية التعامل معها

ثانيا: الكذب

هناك انواع من الكذب  منها 10 % خيالى &  70 % سببها الخوف من العقاب  . وال 20 % الباقيه كذب لاسباب اخرى .

لهذا يجب ان تسود المحبه فى العلاقه بيننا وبين اولادنا  وليس التهديد والوعيد .

واحيانا يكون كذب الابناء تقليدا لكذب الاباء . لهذا يجب ان نكون قدوة امامهم فى الصدق .

ويجب ان نفرق بين الكذب  العرضى والكذب المستمر . فعقابنا لهم هو النوع الاخير فقط . مع التوجيه فى حاله الكذب العرضى .

ويجب الا نسمى خيال الطفل انه كذب . فالطفل خياله خصب جدا  ويفترض احداثا لم تحدث . فهذا ما هو الا نوع من الخيال  ويكثر هذا النوع من سن 5-8 سنوات .

 

ثالثا: التخريب

هو نوع من الاستكشاف اساسه حب الاستطلاع فهو لا يقصد التخريب بل التجريب ليكتسب خبره . ففى المراحل الاولى نجده يلمس الماء & الرمل التراب . وبعد فتره يخلط الرمل بالماء او التراب بالماء ويصنع عجينا ليصور منه اشياء معينه .

وبعد مرحله معينه يتسع مجال  التجريب فلا نتعجب لقيامه بفك العربه  اللعبه التى اشتريناها من اول يوم غير مهتم بقيمتها لان هذا بهدف الاكتشاف والتجربه .

العلاج :

1- لا نمنعه من التخريب الاكتشافى . وان كانت هناك بعض الامور المهمه فيرجى حفظها بعيدا عن متناول ايدى الاطفال.

2- ان نرتب لهم اوقاتا يلعبوا فيها مع تهيئه  ركن خاص بالمنزل به كل الاشياء الخاصه به

3- محاوله اكتشاف ميوله  واحضار اللعب المناسبه لها مثل احضار لعب المكعبات ان كانت ميوله للفك والتركيب

سلوكيات الاطفال الغير صحيحة وكيفية التعامل معها
سلوكيات الاطفال الغير صحيحة وكيفية التعامل معها

رابعا : عصبية الاطفال

وتشمل الحركات العصبيه , التخريب , انعدام الاستقرار . فكلها صور  لعصبيه الطفل وقد يتعلمها من اخوته او من المعلمين او من الاباء . او نتيجه ضغط نفسى  او شعور بالحرمان من الحب . او الشعور بالعداوة .

ومن علامات العصبيه : هز الرجلين اثناء الجلوس , قضم الاظافر , كسر الاقلام , الحركات الزائده والمستمره.

وعلاج العصبية :

اولا: هدوء الاباء يعلم الطفل كيف يواجه الحياه  بهدوء

ثانيا: اشراك الاطفال فى رحلات وانشطه  تفيد نفسيته . فهو من خلالها يخرج الطاقات التى فى داخله .

خامسا : الخجل عند الاطفال

هو عدم القدره على التعامل مع المجتمع . ولكن يجب ملاحظه عاده ان الطفل يخجل من التعامل مع الغرباء فقط وليس ممن يتعامل معهم بأستمرار .

وخطورة الخجل انه يجعل الطفل يقلل احتكاكه بالمجتمع وبالتالى يحرم نفسه من التعامل مع المجتمع ويقلل اكتسابه للخبرات.

واليكم العلاج :

اولا: ساعده ان يكون صداقات

ثانيا: لا نقحمه فى امور فوق طاقته . لئلا يفشل ويزداد خجله

ثالثا: ان ننمى فيه الاستقلال ولا ندعه يعتمد علينا طول الوقت كأن نجعله يذهل ليشترى اشياء من البقال

 

سادسا : الخوف

– الخوف من الظلام طبيعى جدا فى مرحله الطفوله

– الخوف من تهديدات الاباء لهم بوجود  عفريت , بعبع

– الخوف من الغرباء

-الخوف من الخطر

– الخوف من عقاب الاباء .فكل الامور السابقه امور طبيعيه

 

ولكن نصيحتى:

علينا ان نحاول ان نبعث الاطمئنان فى قلوب الاطفال  لان هذا مفيد  من جهه النمو النفسى للطفل حتى لا ينمو مهزوزا داخليا. ولا داعى للكلام امامه عن الموت او حوادث القتل . بل وتجنب اتاحه الفرصه امامه ليشاهد  احداث التلفاز

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق