دعوة للإرتقاء إلي فن الحوار مع الطفل وأنت غاضب منه

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +
اقرأ ايضاً:

احيانا وقت غضبنا من اطفالنا لا ندري ما الكلمات التي تطلقها السنتنا ولا نراعي أي اسلوب تربوي جيد نتعامل به مع اطفالنا فعلينا كأباء وامهات ان نرتقي بالحوار مع اطفالنا حتى وانت غاضب منه لان وقت الغضب وانفعالك سيتعلم طفلك منك انه لاعذر له على ما يقوله لأنه ” غاضب ” فتمالك نفسك وكلماتك عندما تتحاور مع طفلك فهلم نرتقي بأسلوبنا في الحديث مع اطفالنا في هذا المقال ” فن الحوار مع الطفل وانت غاضب منه ”

 

دعوة للإرتقاء إلي فن الحوار مع الطفل وأنت غاضب منه

اولا : انطق اسمه

احيانا وقت الغضب تتلفظ السنتنا كلمات وضمائر وكأننا لا نعرف اولادنا مثل ” انت فعلت هذا و أنتي فعلتي هذا “ولكن لا نعلم انه من الافضل ان ننادي اطفالنا بأسمائهم لأنها تدل على القرب منا رغم انك وانت غاضب منه الا نك تعتز به وتشعره بقربه لك فقل له مثلا ” لماذا يا احمد كسرت هذا لماذا يا ندى تكلمتي بهذا الاسلوب “

 

ثانيا : كن في نفس وضعه

لماذا يلوم اباء كثير وامهات اطفالهن وكأن اطفالهم عبيد لديهم  فأن كان طفلك واقفا تحدث معه وانت ايضا واقفا وان كان جالسا فتحدث معه وانت جالسا  ولا تشعره بالدونية فتجعله يقف وانت جالس وتنظر له نظره احتقار وتدني فكلها معاني تصل للطفل وتعطي له مفهوم سيء في ذهنه  ولكن ان كان طفلك واقفا فأطلب منه ان يأتي ويجلس بجانبك لتتحدثوا قليلا فهذا فن راقي للتحاور مع طفلك وانت غاضب منه

دعوة للإرتقاء إلي فن الحوار مع الطفل وأنت غاضب منه

دعوة للإرتقاء إلي فن الحوار مع الطفل وأنت غاضب منه

ثالثا : كن على نفس مستوى نظرة

احيانا ننظر للطفل نظرات مرعبه تثير الرعب داخل الطفل وتجعله يشعر بالرهبة من قبل التحاور اصلا ولكن اجعل نظرات هادئة وحنونة تجعل الطفل يستقبل كلامك بترحيب وقبول فأنزل لنفس مستوى نظر الطفل وانظر في عيناه وتحدث معه فالتواصل البصري هام جدا مع الطفل وفي التحاور معه فعندما لا تنظر له وانت غاضب منه تشعره انك لا تطيقه ولا تريد ان تنظر له لكن اعطي طفلك اهتمام في الكلام سيعطي لك اهتماما في الافعال .

 

رابعا : اهتم بلغة الجسم

لا تتحدث لطفلك وانت ترفع له اصبع الاتهام وتصدر حركات بوجهك ويدك كأنك لا تحتمله وتريده ان يغرب عن وجهك او تريد ان تضربه وتهدأ ولكن تمالك اعصابك وانت غاضب منه وامسك بيده برفقة او ضع يدك على كتفه وفهمه بأسلوب متحضر وراقي ما الذي فعله اغضبك منه وما الذي يجب فعله المرات المقبلة

اعلم ان صوتك العالي يجعل الطفل يتشتت ولن يستطيع ان يستوعب أي كلام تقوله له بل سيشعر بمدى اهنتك وعدم احترامك لشخصيته ولكن دعه يتعلم من رفقك وحنانك به رفم انك غاضب منه

تجنب علام التكشير والغضب الشديد وكأن الطفل مجرم بل دع تعبيرات وجهك بسيطة وغير مبالغ فيها لتخويف الطفل

.

 

مقالات قد تنال اعجابك
مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

Sara