قوي شخصية طفلك بالمدرسة بنصائح مفيدة

0

في المرحلة الإبتدائية من الدراسة تتشكل شخصية الطفل وأيضا تتشكل فكرة الآخرين من الأصدقاء عن شخصية هذا الطالب، بعض الأطفال يكونوا في هذه المرحلة خجولين أو ضعفاء الشخصية ويشعروا بالخوف ممن هم أكبر سنا منهم بالمدرسة، لذلك سنقدم نصائح مهمة لتقوية شخصية الطفل بصفة عامة وكيفية تقوية شخصيته بالمدرسة.

1- تقوية شخصية الطفل إجتماعياً بصفة عامة:

Image result for ‫قوي شخصية طفلك بالمدرسة‬‎

قبل البدء في تقوية شخصية الطفل بالمدرسة يجب العمل على تقوية وتعزيز شخصية الطفل في المنزل وبين أفراد العائلة، فما يتعلّمه الطفل في المنزل يطبّقه في الخارج، وما يلي بعض الطرق التي تساعد على تقوية شخصية الطفل إجتماعياً:

– منح الطفل إمكانية الجلوس مع أفراد العائلة الكبار سناً.

– منح الطفل حق إبداء الرأي، ويفضّل من الوالدين إبداء الإعجاب بما قاله الطفل وحتى إن كان رأيه غير مناسب للموضوع، فذلك سيشجعه على عدم كتم أفكاره وتحسينها في المرات القادمة.

– معاملة الطفل بشكل جيد أمام الناس وإحترامه، فذلك يمنح الطفل شعور بأنه متساوٍ مع باقي الأفراد، وسيساعده ذلك على التخلّص من شعور الخوف والخجل من الأشخاص الأكبر منه سناً.

– عندما نطلب منه إحضار شيئ أو فعل بعض الأعمال يجب الطلب منه بقول ”من فضلك” أو ”لو سمحت” أو ”بعد إذنك”، وبعد الإنتهاء لا تنسي أن تشكريه و تثني على ما فعله.
– دائماً ما تقومي بمدح طفلك و الثناء عليه أمام الأخريين من الأهل و الأقارب.

– إجعلي له مكاناً مخصص بالمنزل مع التأكد من كتابة إسمه على أعماله الخاصة به.
– لا تجعليه يقوم بإنتقاد ولوم نفسه كثيراً.
– دائماً بين الحين والآخر ما تجعليه محط أنظار الجميع في أحدى المناسبات أو التجمعات والثناء على إنجازاته.
– قومي بتعليمه ركوب الخيل و الرياضة مثل السباحة.
– ساعديه دائماً في كسب صدقات جديدة  فهم أصغر من أن يعرفوا على أي أساس يختارون أصدقائهم.
– علميه مبادئ التحدث و إبداء الرأى و المناقشة السليمة المثمرة.
– علميه الصلاة و مبادئ التعاليم الدينية وإغرسي القيم و المبادئ القوية فيه.
– تعليمه كيفية الإلتزام بالتعليمات لأي لعبة أو أي محاذير.
– إذا وعدتي أوفي.
– عدم الملل أو الكلل من كثرة أسئلته ويجب عليكِ الإجابة على جميع الأسئلة.
– علميه كيفية الإعتماد على نفسه في الطبخ ولو يكن في الأشياء البسيطة سلق البيض.
– عرفيه أهمية الدعاء وقوته إذا تم الدعاء بيقين من القلب.
– علميه مبادئ الإسعافات الأولية.
– علميه الحرص على وجوده في روح الفريق و الحث على العمل الجماعي.
– كيفية توجيه الأسئلة و لمن و متى.
– عندما تتخذين أي قرار يجب عليكِ الإفصاح بأسباب إتخاذه.
– علميه الدفاع عن نفسه.
– لا تقومي بتهديده أبداً.
– علميه أن الفشل شيء وارد و أن ما يسبق النجاح. عليكِ بتعليمه كيف يواجهه.
– علميه كيف يعطف على الحيوانات الأليفة.
– علمية فن الإعتذار.
– دائماً ما بين الحين و الآخر ضميه لصدرك وأخبريه بمدى حبك له وعدم الإستغناء عنه.
– سافري معه لأحلامه و طموحاته التي من الممكن أن لا تتحقق لإنها خيال ولكن يجب مشاطرته.

2- تقوية شخصية الطفل في المدرسة:

Image result for ‫قوي شخصية طفلك بالمدرسة‬‎

– شرح الهدف من العملية التعليمية، فغالباً يجهل الأطفال الغاية والهدف من الذهاب للمدرسة، فيجب تقديم شرح وافٍ وسلس للطفل حول أهمية المدرسة ومراحل ما بعد المدرسة.

– توضيح الأحداث التي سيمر بها الطفل في المدرسة، كالتعرّف على زملاء جدد ومعلّم جديد وكيفية التعامل مع كل منهما.

– الإهتمام بالمظهر الخارجي للطفل، فالمظهر الأنيق والمرتّب يعزز الثقة بالنفس.

– المحافظة على السلامة الجسدية للطفل، فمنح الطفل وجبات غذائية صحيّة ومشروبات مفيدة أمر مهم جداً للمحافظة على سلامة جسم الطفل وبالتالي سلامة عقله حتى يكون ذكي ويستطيع التصرف بالمواقف المفاجئة.

– تعليمه الدفاع عن نفسه حتى لا يكون خائفاً من الأطفال المتنمرين بالمدرسة.

– التخلّص من بدانة الطفل عامل مهم وضروري لسلامة طفلك النفسية والجسدية، فالجسم المرتب والمتناسق يمنحان الطفل راحة نفسية، فالأطفال البدناء يكونوا مصدر سخرية من بعض الأطفال بالمدرسة وهذا يفقده الثقة بنفسه.

– إشغال وقت الطفل بما هو مفيد كقراءة كتب وقصص، أو ممارسة بعض التمارين الرياضية حتى يكون لديه رصيد لغوي ومعلومات فلا يكون خائفاً من الإجابة.

– فحص الطفل للتأكّد من مقدار التحسّن في شخصيته، فمثلاً قومي بإجباره على قراءة قصة أو تمثيل مسرحية أمام أفراد عائلتك، فإن إستطاع القيام بذلك فقد نجح الأمر.

محتوى قد يعجبك:
مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

ashgan