تربية الأطفال و الصحة النفسية للطفل

كيف احول حياتي لحياة سعيدة لي ولأطفالي ؟

زادت الشكوى من الحياه والمعاناه و الاطفال و اعمال البيت .لماذا نحول حياتنا لحياه تعيسه ؟ ويتسائل العديد كيف احول حياتي لحياة سعيدة ؟ كيف استمتع بحياتى وامتع اطفالى ؟ سنتعر فى هذا المقال

كيف احول حياتي لحياة سعيدة لي ولأطفالي ؟

إليك الخطوات

اولا: كن مسيطر جيد على انفعالاتك

احرص على رد فعل سليم . وادرك ان الامور تتغير بنظرتك لها ليس من تغييرها هى . فأن حدث موقف ما سئ من اى شخص .

فادرك ان ما حدث قد حدث ” اى صار ماضى وانتهى “. لكن ما تملكه الان هو موقفك تجاه ما حدث وكيف يمكنك حله .

فمثلا :

كان قديما يعيش الملوك قبل اختراع اى احذيه . فكان على الملك ان يسير مسافه طويله حتى يصل الى مملكته.

فطلب من الحراس ان يغطوا كل الارض جلدا حتى لا يتأذى عند مشيه . ولكن اقترح احد عليه انه بدلا من تغيير كل الارض وتغطيتها بجلد .

ان يضع تحت قدمه فقط قطعه جلد ” وهو كان سبب اختراع الحذاء ” ويسير بها دون ان تتأذى قدمه .

وهنا المغزى الذى نريد توضيحه ” ان اردت ان تغير شئ ما . فبدلا من تغيير من حولك ابدأ بتغيير نفسك ”

كيف احول حياتي لحياة سعيدة لي ولأطفالي ؟
كيف احول حياتي لحياة سعيدة لي ولأطفالي ؟

ثانيا : ركز على الايجابيات بأستمرار

حتى مع اولادك او شريك حياتك . فأن بقيت تنظر فقط للايجابيات وتتجاهل السلبيات فهى افضل وسيله لتعيش حياتك سعيدا

بل ستظن انك ملكت الدنيا وكل ما فيها عندما ترى ان كل شريك حياتك ايجابيات . انت فخور بها . والسلبيات تستطيع ان تتجاهلها . او تتناقش معه او معها فيها ويتم تغييرها

 

ثالثا: اسعى ان تكون علاقتك مع الله قويه

فالايمان بمشيئه الله فى كل الظروف هذا فى حد ذاته هيجعلك متفائلا وسعيدا .وتدرك ان ربنا عمره ما

هيعمل حاجه وحشه . وان كل الامور ستسير لصالحك فى النهايه . فقط اؤمن بمشيئه الله ولا تتذمر .

 

رابعا: توقف عن لعب دور الضحيه وانا شمعه تحترق لاجل الاخرين

لان ببساطه كل انسان له طاقه تحمل وطاقه فى العطاء .لا تتجاوزها حتى لا تستنفذ وتستهلك ومن

بعدها تتغير للعكس تماما وتصبح انسان انانى وتعيس لانك شعرتك ان تضحيتك كانت بلا تقدير او مقابل.

فأبدا فى حساب تضحياتك ولا تجعل تضحياتك على حساب نفسك . او راحتك .او بيتك واولادك .او صحتك .
وخصص جزء من يومك لنفسك .

هذه فرصه لتجديد طاقتك حتى تستطيع ان تعيش سعيدا وتعطى بدون ان تعار الاخرين بعطائك . واعلم

ان فاقد الشئ لا يعطيه فكيف ستستمتع بحياتك ان كنت انت غير مستمتع بها وتشعر بالتعب والشقاء .

كيف احول حياتي لحياة سعيدة لي ولأطفالي ؟
كيف احول حياتي لحياة سعيدة لي ولأطفالي ؟

خامسا: خليك راضى عن نفسك

– ارض عن حياتك
– ارض عن شكلك
-ارض عن شغلك
– ارض عن رزقك .
فلا يوجد سعا ده . بدون قناعه

 

خامسا: عش بمبدأ مختلفين لكن بمحبه

فبالطبع كل من حولك سيكون مختلف عنك فى طريقه تفكيرك . او المبادئ . فحاول الا تخسر من هم متخلفين معك . ولكن وليكن

مثلا شريك حياتك . اتفق على مبادئ واحده مشتركه تتعاملوا بها معا . وخطوط حمراء لا يجوز تجاوزها مع بعض او مع اولادنا .

لان استمرار الاختلاف يولد المشاكل التى تعكر صفو الحياه . لكن جيد ان نجعل اختلافنا يزيد محبتنا .

لاننا نكمل بعض.وان كانت هناك اضداد واضحه فى افكارنا . نتحاور لنصل لنقطه وسطيه تريحنا .

 

سادسا: عناء الاطفال

عيالنا قره اعيننا وزينه حياتنا وليس مصدر لعذابنا ونكدنا .فشوفوا الناس المحرومه من الاطفال . شوفوا الناس اللى عندها طفل

مريض وتتمنى يقوم ويكسر الدنيا بس يخف ويقوم .فأشكروا الله على نعمه . استمتعوا بطفولتهم بكره

هيكبروا ويتجوزوا ونتمنى نقعد ساعه زى زمان مكانهم .. او يرجعوا اطفال ويعيشوا معانا .

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق