كيف تقنع طفلك بوجبات خفيفة وصحية؟

0

الوجبات الصحية للأطفال تكون بمثابة دواء لهم يرفضوه تماماً. سوف نقدم نصائح كي يتناول طفلك وجبات خفيفة وصحية بدون ملل أو رفض ويستفيد بما تحتويه من فيتامينات ومعادن.

لا يجب أن تكون الوجبات الخفيفة الصحية للأطفال مملة وكئيبة. ضع في إعتبارك العشر خطوات التالية لوجبات خفيفة سريعة ومغذية.

على الأرجح، يمثل وقت الوجبة الخفيفة جزءًا من الجدول اليومي لطفلك وهذا ليس سيئًا بالضرورة. يمكن أن يساعد تناول الوجبات الخفيفة المغذية في الحد من جوع طفلك على مدار اليوم.

Image result for importancia de la alimentación en la infancia

كما تعمل الوجبات الخفيفة الصحية المنتظمة على تعزيز الطاقة، ويمكن أن تساعد طفلك على تناول المزيد من العناصر الغذائية الضرورية لنموه وتطوره دون أن يدري. وإليك كيفية تحضير وجبات خفيفة صحية ولذيذة لأطفالك.

1. أبق الأطعمة السريعة خارج المنزل:

فإن طفلك لن يتسبب في ذات الجلبة للحصول على الكعك المحلى أو ألواح الحلوى أو رقائق البطاطس إذا لم تكن موجودة. وفر التحلية للمناسبات الخاصة بدلًا من تناولها يوميًا. كن قدوة حسنة من خلال تناول الوجبات الخفيفة الصحية وسيحذو طفلك حذوك.

2. أشعل طاقتك بتناول البروتين:

سيساعد البروتين طفلك على الشعور بالشبع لمدة أطول. خزن ثلاجتك بالبيض المسلوق، أو اللحوم الباردة، أو الدجاج المطهو، أو أفخاذ الدجاج. قدم لهم طبقاً من المكرونة. بالنسبة للأطفال ممن لا يعانون من حساسية ضد المكسرات، قدم لهم المكسرات وزبدة المكسرات.

3. توجه إلى الحبوب:

تمنح الأطعمة المصنوعة من الحبوب الكاملة مثل الكعك المملح أو خبز التورتيلا المصنوعين من الحبوب الكاملة وكذلك الحبوب الغنية بالألياف والطاقة بالإضافة إلى قوة التحمل. تناول مع الخبز المصنوع من الحبوب الكاملة شريحة جبن أو لحم بارد لتحصل على وجبة خفيفة مشبعة.

Image result for importancia de la alimentación en la infancia

4. توسيع القائمة:

قدّم فواكه وخضراوات بألوان متعددة، مثل الأفوكادو والأناناس والتوت البري والفلفل الأحمر أو الأصفر أو المانجو. شجّع الأطفال على إختيار بضع قطع من المنتجات وإخلطها معًا للحصول على وجبة خفيفة ملونة. قدّم للأطفال الجزر أو غيره من الخضراوات المقرمشة مع صلصة الرانش الخالية من الدهون أو الحمص. إغمس أصابع بسكويت الشوفان أو الفواكه الطازجة في الزبادي. إدهن زبدة الفول السوداني على الكرفس أو التفاح أو الموز.

5. إعادة تقديم وجبة الإفطار:

قدم أطعمة الفطار كوجبات خفيفة بعد الظهر. قدم الحبوب المجففة ممزوجة بالفاكهة والمكسرات. أو سخن دقيق الشوفان مع حليب قليل الدسم وإخلط هذا المزيج مع عصير التفاح غير المُحلى والقرفة.

6. إشباع حب الطفل للحلوى:

قم بإشباع حب طفلك للحلوى بالحلويات قليلة الدسم، والزبادي المجمد أو قطع الفواكه المجمدة. قدِّم العصائر المصنوعة من الحليب والزبادي العادي والفواكه الطازجة أو المجمدة.

Image result for Childhood obesity

7. إستمتع بوقتك:

إستخدم قاطعة الحلوى لعمل أشكال من شرائح الجبن قليل الدسم، أو خبز الحبوب الكاملة، أو رقائق الحبوب الكاملة. قم بإعداد أسياخ كباب الفواكه أو وضح لطفلك كيفية تناول فاكهة مقطعة إلى شرائح بإستخدام عيدان الأكل. إصنع برجًا من المقرمشات المصنوعة من الحبوب الكاملة، أو تهجى الكلمات بإستخدام أعواد البريتزل المملحة، أو إصنع الوجوه الضاحكة على طبق بإستخدام الفاكهة.

8. تعزيز الإستقلالية:

إترك بعض الخضروات الجاهزة للأكل في الثلاجة. إترك وعاءً للفواكه الطازجة على الطاولة. خزّن حبوب الإفطار المصنوعة من الحبوب الكاملة وتحتوي على القليل من السكر، والفواكه المعلبة أو المعبأة في عصيرها الخاص في خزانة سهلة الوصول إليها.

9. لا تنخدع بملصقات الحيل:

من الممكن للأطعمة التي تحمل ملصق يدل على أنها أطعمة منخفضة أو خالية من الدهون أو تحتوي على الكثير من السعرات حرارية والصوديوم. والأطعمة التي يقال عنها أنها خالية من الكوليسترول من الممكن أن تكون عالية الدهون والصوديوم والسكر. تحقق من الملصقات الغذائية لتكتشف القصة الكاملة ولإختيار وجبة خفيفة ذكية.

10. خصص مكانًا لتناول الوجبات الخفيفة:

لا تسمحي بتناول الوجبات الخفيفة إلا في أماكن محددة، كالمطبخ، وتجنبي تقديمها أثناء مشاهدة التلفاز. ستوفرين على طفلك قدرًا هائلاً من السعر الحرارية جراء المضغ بدون إنتباه. بالنسبة للوجبات الخفيفة السريعة، قدمي موزة أو الجبن المجدول أو الزبادي أو ألواح الحبوب أو أعواد الجزر أو أطعمة أخرى أقل فوضوية.

نظمي الوجبات الخفيفة بحيث لا تتعارض مع الوجبات الصحية. فوتي الوجبات الخفيفة والعصائر التي تكون في الساعتين قبل موعد الوجبة الأساسية حتى يصير طفلك جائعًا بما يكفي للإستمتاع بتناول وجبة متوازنة وغنية بالعناصر الغذائية.

سيساعد تعليم طفلك إتخاذ خيارات صحية بشأن الوجبات الخفيفة الآن في التمهيد لنمط أكل صحي مدى الحياة. إبدئي اليوم.

محتوى قد يعجبك:
مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

ashgan