الام تعطي لإسعاد زوجها وأولادها لكن للأم حقوق وواجبات

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

الام هى احلى شىء بالوجود فهى تعطى بدون انتظار مقابل كما اننا تربينا ان الام قد تتغاضى على راحتها وحقوقها من اجل اسعاد اولادها والتفانى بكل شىء لكن للأم حقوق وواجبات و ان لنفسك عليك حق

الام تعطي لإسعاد زوجها وأولادها لكن للأم حقوق وواجبات

– هل تعلمى ايتها الام ان كثرة تفانى الام مع زوجها واولادها بدون مقابل والتغاضى عن راحتها فقط لاسعادهم تخلق من الزوج

زوج اعتمادى وانانى و اولاد انانيون عندما يكبروا لن يساعدوك بعجزك لانك انت السبب انت من عودتهم الا يفعلوا شىء وانت المسؤلة عن كل شىء

الام تعطي لإسعاد زوجها وأولادها لكن للأم حقوق وواجبات

الام تعطي لإسعاد زوجها وأولادها لكن للأم حقوق وواجبات

الجحود والعقوق

هل تعلمى ايتها الام من اين يأتى جحود الابناء لابيهم وامهم من عدم الشكر والاحساس بالجميل

فعندما تصنعى لابنك معروفا او تطبخى له الطعام لا تنتظرى حتى يشكرك ابنك ويقول لك جزاك الله خيرا او شكرا لتعبك

فبالتالى عندما يكبر لن يشعر كيف تعبت معه انت وابيه حتى كبر واصبح رجلا فينشأ انسان جاحد غير معترف بالجميل

– ستقولى لى لا اريد منهم شىء اريدهم سعداء فقط وهذا خطأ فانت تربى جيل سينشأ على الجحود وعدم الاعتراف بالجميل لكل الناس وليس لكى فقط وهى تربية خاطئة

– يجب ان تربى ابنك

ان يشكرك على اى شىء فعلتيه له و تجعلى ابيه يعلمه ذلك فيشكرك امامه حتى يتعلم وانت

بالتالى تشكرى زوجك على تعبه حتى يجنى المال لكم وتقولى لاطفالك يجب ان نشكر ابينا وامنا

– العطاء الضعيف

العطاء الضعيف ان تصنعى شيئا ليس لك دخل به فقط لاسعاد الاخرين او ان تكذبى كى تسعديهم

مثلا تكذبى على صديقتك وتقولى لها انها جميلة ولا تحتاج انقاص وزنها انت تضلليها وهذا عطاء ضعيف

– ان ترتبى غرفة ابنك او ابنتك المراهقة

لمجرد انها لا تحب الترتيب فهذا عطاء ضعيف والاصلح ان نعلمهم من صغرهم ان عليهم واجبات فى المنزل

وغير مسموح ان يتخلوا عنها مثل ترتيب غرفهم وتنظيفها ومساعدة الام فى الاعمال المنزلية وغسل الطبق الذى اكلوا به او توزيع الادوار يوميا

الام تعطي لإسعاد زوجها وأولادها لكن للأم حقوق وواجبات

الام تعطي لإسعاد زوجها وأولادها لكن للأم حقوق وواجبات

– ان لبدنك عليك حق

كما قال لنا حبيبنا المصطفى عليه الصلاة والسلام فلا تضغطى على نفسك حتى تسعدى غيرك

مثلا يجب ان يساعدك زوجك يوم عطلته او على الاقل يطلب من اولاده التكفل بالتنظيف هذا اليوم وتأخذيه عطلة لانك تتعبى معهم

كما يجب ان يكون قدوة لهم فلا يرمى ملابسه فى الارض وانت تلمى ورائه من رمى شىء فليعلقه

هو إن الخطأ الكبير هو أن تحرصي (باستمرار) على أن تسعدي الآخرين على حساب راحتك و سعادتك

تذكرى دائما

ان كل واجب تفعليه يقابله حق يجب ان تحصلى عليه كالدعم المعنوى والشكر وهكذا ولا تتنازلى عن حقك

وعلمى اولادك من صغرهم على ذلك اما من كبر منهم قفى معه وقفة وتحدثى مرة واحدة مع وضع عقاب

مثل الحرمان من الخروج او المصروف وهكذا

– اتفقى مع زوجك على ذلك واجعلوا نبينا عليه الصلاة والسلام قدوة لنا فى مساعدة اهله

الام تعطي لإسعاد زوجها وأولادها لكن للأم حقوق وواجبات

الام تعطي لإسعاد زوجها وأولادها لكن للأم حقوق وواجبات

– لا تخجلى من المطالبة بحقك

– انت تهملى بنفسك لانك ليس لديك وقت بسبب اسعاد الاخرين وعندما تكبرى سيهملوكى

لانهم لم يتعودوا على مساعدتك فلا تترددى للحظة بأخذ حقك

– تنظيم الوقت سيكون اسهل لانك عندك اشخاص يساعدوكى اعطى بذكاء

ولا تنسى نفسك فستسألى يوم القيامة عليها

مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

اشجان كريم