تربية الأطفال و الصحة النفسية للطفل

لماذا لا يبالي الطفل بكلامك وتهديدك

تشكو العديد من الامهات   وتريد معرفه السبب لماذا لا يبالي الطفل بكلامك وتهديدك فتهدديه بعد سوء تصرفه بشئ معين . وتجدى الطفل وكأنه لم يسمع تهديده ولا يشعر بالخوف ولا يريدد ان يحرك ساكنا . فما السبب فى هذا ؟ سنتعرف فى هذا المقال.

لماذا لا يبالي الطفل بكلامك وتهديدك ؟

اولا: لان التهديد تخريف

فعندما تهددى الطفل بأنه ستضربيه بالعصا الموجوده فوق الدولاب ويصعد يوما على المكتب ليرى ما فوق الدولاب

فلا يجب شيئا فأعلمى انه تهديد تخريف ولن يصدقك طفلك او يبالى منه لانه تاكد انه

لا يوجد عصا فوق الدولاب  وبالتالى سيكون كلامك ليس له أى لزمه .

 

ثانيا : الام تشد والاب يرخى

فمثلا ان وعدتى الطفل انه لو انهى واجباته المدرسيه ستصطحبيه فى زياره الى جدته. ويأتى الاب ويأخذ الولد الى جدته حتى بدون ان ينهى واجباته .

فلن يفيد تهديدك شيئا  لان ما تهددى بعدم فعله . سيفعله والده بدون اى شروط

وهنا يجب ان يكون هناك اتفاق بين الاب والام على طريقه تعاملهم مع الطفل حتى لا يكون

هناك طرف يلغى ما يبنيه الطرف الاخر من حزم واسلوب معين فى التربيه

وعلى الام ان كان الاب غائبا وسياتى لن يصدر اى قرار مثلا بالخروج او غيره مباشره امام الاطفال

لان قد يكون لهذا القرار نقض لتهديد الام او لعقوبه فرضتها الام. ويجب ان يتم التشاور

بين الام والاب معا على اى قرارات قبل طرحها امام الاطفال.

لماذا لا يبالي الطفل بكلامك وتهديدك
لماذا لا يبالي الطفل بكلامك وتهديدك

ثالثا: انتى غير ملتزمه بكلامك

تطلبى من الطفل الا يتجسس على احد ولا يحاول التصنت لسمع الكلام .

ثم يراكى تتصنتى على والده عندما تأتى له مكالمه هاتفيه  فأى تناقض هذا ؟

فكونى انتى قدوة لطفلك وافعلى الشئ امامه مرات عديده قبل ان تأمريه ان يفعله هو.

 

رابعا: اساليب خاطئه تتبعينها

اعرفى انه ان فقدتى اعصابك او صرختى لتهددى طفلك  لن يجدى نفعا مع الوقت

وسيعتاد الطفل على هذا الاسلوب وسيتركك تتعصبى وتصرخى كما تشائى

ولن ينتبه لاى كلام ويتجاهل اوامرك تماما . لكن ان شعرتى بالغضب والرغبه فى الانتقام

اهدئى واسرعى الى غرفتك وتمالكى اعصابك ثم تعاملى مع الموقف .

 

خامسا: هناك مسافه بين الخطأ والعقاب .

لكن العقاب الفورى يجعل هناك ارتباط شرطى بداخل الطفل بسلوكه السئ .

فما الفائده ان اخطأ الطفل فى الصباح وتم عقابه مساء او اليوم التالى ؟

لن يجدى العقاب نفعا . ولن يتعلق فى ذهن الطفل ان سلوك ما خطأ

لانه لم يتذكر انه تم معاقبته فى الحال.

 

سادسا: الكلام كتير

الشرح الطويل للطفل لتفهميه ما يجب فعله لن يفيد يشئ لكن حاولى ايجاد طريقه مختصره

وكلمات محدده وبصورة سهله ليستوعبها الطفل .

 

سابعا: تغيير الكلام

تهددى ولا تنفذى . و اكبر سبب يجعل الطفل عنيد ويتحداكى لانه متأكد ان

وعيدك وتهديدك وهمى .وستجديه المرات المقبله ويكرر نفس الخطأ ويتحداكى .

لكن كونى حازمه بعواقب محدده وان تجاهل الطفل لا تتساهلى

واسرعى الى تنفيذ العقوبه التى حددتيها .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق