نصائح لعام دراسي ناجح مع أبنائك

0

مع بداية عام دراسى جديد يبدأ تفعيل حالة من الطوارئ داخل البيوت المصرية، بهدف تلبية حاجات الأبناء سواء النفسية أو العقلية أو الجسمية أو الاقتصادية، وحرصاً من الأسر على دفع الأبناء إلى مزيد من التفوق والتميز فى عامهم الدراسى، ولكى لا تصطدم آمال الأهل والأبناء بخيبة أمل فى تحقيق ما يبغون من آمال وطموحات نقدم لكم نصائح لعام دراسي ناجح مع أبنائك

نصائح لعام دراسي ناجح مع أبنائك

نصائح لعام دراسي ناجح مع أبنائك

نصائح لعام دراسي ناجح مع أبنائك

  • إستعدي لبداية روتين جديد ، وانتبه إلى أنك قد تعودت على نمط حياة معين خلال فترة الإجازة، حيث النوم الطويل، لذلك يجب أن تمنح نفسك فرصة للتعود على الروتين الجديد، فقبل بدء اليوم الأول من المدرسة دربه على النوم والاستيقاظ مبكراً.
  • العودة للمدرسة بعد الإجازة قد تكون صعبة على الطفل، لذا يجب التحدث معه عن الأمور الإيجابية الخاصة بالمدرسة حتى تثير تحمسه للعودة إليها مرة أخرى، مثل أصدقاء جدد، مدرسين جدد، والنشاطات المدرسية المختلفة.
  • كن على اتصال مع المدرسين لمعرفة الخطة الدراسية المقبلة حتى تكون مستعداً للمساعدة، ولا تنس توجيه الأبناء إلى أهمية القراءة المسبقة للدروس حتى إن لم يطلب المدرس ذلك، مع تخصيص وقت للقراءة مع الأبناء سواء من الكتب المدرسية أو غيرها من الكتب المفيدة لهم.
  • يعد توطيد العلاقة مع الأبناء وجعلهم يتحدثون عما جرى في يومهم الدراسي أمر فى غاية الأهمية لأنه قد يكشف عن أمور خطيرة يمكن تداركها من البداية.
  • حاولي تنظيم الوقت قدر الإمكان ، بحيث يشتمل على أي نشاط للطفل . بحيث لا يقتصر وقته بين المدرسة وعمل التكليفات والواجبات الدراسية فقط مثلا اقض وقت معه ولو نصف ساعه قبل النوم تتشاورون فيما حدث في يومه ، وتحكين له قصه قيمه وتقبليه وهكذا.
نصائح لعام دراسي ناجح مع أبنائك

نصائح لعام دراسي ناجح مع أبنائك

  • يجب على الأهل معرفة أصدقاء الأبناء عن قرب، والتأكد من أنهم على خلق ودين، وتوجيههم وإرشادهم إلى كيفية اختيار الصديق المناسب ومواصفاته الجيدة.
  • لابد أن يعرف الطالب أن الدراسة هي مسؤوليته، وأن عدم الدراسة أو التهاون في أدائها يؤدي إلى انخفاض تحصيله الدراسي، وأن مساعدته في تخطيط أوقات الدراسة يجب أن يكون بناء على طلبه.
  • حذاري ايلام ونقد الطفل على الدرجات الناقصة في الاختبارات او الواجبات المدرسية ، و حاول ان تكتشفي الايجاب وتبرزيه له ، حيث ان هذه الدرجات لا تعكس صفات طفلك او مدى ذكائه ، وانما تحصيله الدراسي فقط .. والذي احيانا يتأثر بمزاج المعلم وشخصيته ، او تغير مزاج الطفل نفسه. كما يجب عليك ان لا تأخذ رأى او وصف المعلم لطفلك ، على انه امر مسلم به لان أغلب الأحيان يتصف هؤلاء المعلمين بالجهل التام عن نفسية الطفل ، وكيفيه معاملته يعنى باللغة العامية ” متخليش المدرس يشحنك ضده “.
  • لابد من ثناء الآباء على الأبناء عندما يحققون تقدماً في دراستهم ويصلوا إلى إنجاز أكاديمي مناسب، ولا مانع من تقديم بعض المكافآت لهم بين الحين والآخر.

     

  • تجنب الصوت العالي او الشجار صباحا في وقت استيقاظ الطفل ، لتجنب تغير مزاجه وانعكاس هذا على دراسته ، (طبعا الصوت العالي خطأ فادح في كل الأوقات ، ولكن وقت الاستيقاظ والنوم بالذات من اهم الفترات التي يجب ان تهتم بها ، وتمسك نفسك عن الغضب عليه لأنها فتره حساسة جدا للطفل ) . 
  •  اذا ابدى طفلك بعض الاعتراض اثناء حل الواجبات مثل ” مش عارف ”  صعبه ” حمسيه وقولي له قول لنفسك ” أنا أستطيع، أنا قادر” .
  • حاول دائما الالتزام بالثقافة الغذائية الصحية ، فتناول الفواكه والخضراوات والحبوب  الخ بعيدا عن المعلبات والألوان الصناعية ، يساعد على نمو صحي للطفل . وبالتالي يزيد من قدرته على التركيز والانتباه .
  •  يجب على الاباء تخصيص وقت ايضا يوميا لهم ولو ربع ساعه فقط متصلة ، لان معظم الاباء ينغمسون لوقت طويل بالعمل ويتأخرون في العودة منه ، مما يحرم الطفل من رؤيته او قضاء وقت معه ،فيجب تجنب هذا قدر الإمكان وتنظيم الوقت : سواء صباحا او ليلا لقضاء هذا الوقت الصغير معه ، فحتما يمكنك توفير ربع ساعه فقط !
    نصائح لعام دراسي ناجح مع أبنائك

    نصائح لعام دراسي ناجح مع أبنائك

  • توفير الجو المناسب للطفل لأداء واجباته ، بعيدا عن أي غرفه بها مثيرات كثيره ، مثل الألعاب والتلفزيون والكمبيوتر وتوفير الإضاءة المناسبة له .
  • اختيار الوقت المناسب للمذاكرة . بعد صلاه الفجر يسهل الحفظ والفهم كثيرا ، وايضا عند صلاة العصر ، يعاود الجسم بعدها نشاطه مرة أخرى
  • يجب تدريب الأبناء على أسلوب الاسترخاء العضلى من وقت لآخر لما له من أهمية فى التخلص من القلق والتوتر سواء قبل الجلوس للدراسة أم قبل الامتحان.
نصائح لعام دراسي ناجح مع أبنائك

نصائح لعام دراسي ناجح مع أبنائك

مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

Omnia