إعرفي نوع بكاء طفلك حتى تفهميه

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

كل أم وخصوصاً الأم الجديدة بتحتار ليه طفلها بيبكي هل بسبب الجوع؟ أم بسبب مرض؟ أم سبب آخر تجهله، لكل أم إعرفي نوع بكاء طفلك حتى تفهميه.

1- بكاء بسبب الجوع:

يصدر فيه الطفل أصوات بكاء مرتفعة ويكون على نغمة “نييييه.. نيييه” مع قيامه ببعض الحركات التي تشير لجوعه مثل مص الإصبع أو تحريك اليدين بعنف تجاه الفم. وذلك لأن معدة طفلك تكون صغيرة فلا تستطيع إستيعاب كمية كبيرة من اللبن، ويكتفي دائمًا بكميات قليلة لذلك يشعر بالجوع بعد فترة قصيرة ويعبر عن ذلك بالبكاء. وعند قيامك بإرضاعه فسرعان ما سيهدأ عندما تبدأ معدته بالإمتلاء أما إذا واصل البكاء فقد يكون بسبب أحد الأسباب الأخرى التالي ذكرها. ومن الضروري أن تستجيبي لبكاء طفلك سريعًا قبل الوصول إلى الصراخ وقبل أن يصل به الأمر إلى التعرض لمتاعب أخرى بسبب البكاء.

2- بكاء بسبب الحاجة للنوم:

يصدر الطفل البكاء بشكل متقطع ويكون على نغمة “آآآآآه… آآآآآوو” ويرافقه التثاؤب وستجدينه يفرك في عينيه ويصبح فمه دائري الشكل. وذلك لأن الطفل الرضيع لا يستطيع النوم بمفرده ولكنه يحتاج لمساعدة والدته التي تقوم بتهدئته وطمأنته. يمكنكِ في هذه الحالة القيام بتحريكه أو هزه لبعض الوقت أو أداء بعض الأصوات التي يعتاد على سماعها قبل نومه أو أن تضعي له المصاصة المسكتة ومن ثم ضمه إلى صدرك حتى يشعر بالأمان والإحتواء ويخلد إلى النوم.

3- بكاء بسبب حاجته للتكريع:

يصدر الطفل أصواتاً بسيطة ومتقطعة على نغمة “إييييه.. إوييه” وقد تحدث هذه الأصوات بعد عملية الرضاعة وتشير لحاجة الطفل للتكريع نتيجة لإمتلاء معدته بالهواء. ويمكنكِ تكريعه بحمله على كتفك وخبطه بشكل خفيف على ظهره أو أن تجعليه ينام على بطنه.

4- بكاء بسبب المغص:

يصدر فيه الطفل أصواتاً حادة ومرتفعة على نغمة “إيييير… إييييغ” وهو البكاء الأكثر ألمًا بالنسبة للطفل، وقد يكون متقطعًا طبقًا لنوبات المغص، ويحرك فيه الطفل قدميه بشكل كبير. ويمكن أن يكون نتيجة لترك الطفل يبكي لفترة طويلة بسبب جوعه، مما أدى لإصابته بالغازات بعد الرضاعة. يمكنكِ أن تتأكدي من تكريعه جيدًا وتقدمي له ببرونة من بعض الأعشاب المهدئة كالينسون أو غيره بعد إستشارة الطبيب أو تقومي بعمل مساج بشكل دائري على بطنه.

5- بكاء بسبب عدم الراحة:

يصدر الطفل أصواتاً متقطعة على وتيرة “هييييه.. هييييه” مع تحريك قدميه ويديه كثيرًا. وقد يكون ذلك بسبب تعرضه للبلل بسبب إمتلاء الحفاضة، ويجب عليكِ في هذه الحالة سرعة تغييرها، أو يبكي بسبب إرتدائه الكثير من الملابس التي تعيق حركته أو شعوره بالحر أو البرد، وهنا تأكدي من أنه يرتدي ملابس تناسب حالة الجو.

6- بكاء بسبب المرض أو لسبب مجهول:

يُصدر الطفل نمطاً غريباً من البكاء المستمر يختلف عن أصوات البكاء الأخرى المعتادة، وقد يهدأ قليلاً ثم سرعان ما يعود إليه، وقد يكون ذلك بسبب مرض الطفل، ويمكنكِ التأكد من ذلك بقياس درجة الحرارة أو ملاحظة طريقة رضاعته، وهل هي مختلفة عما سبق أم لا، أو ملاحظة شكل وكثافة البراز، وإذا تأكدتِ من هذه العلامات فيجب عليكِ الإسراع في إستشارة الطبيب.

لا تقلقي عزيزتي الأم حديثة الولادة، فمع مرور الأيام وكلما توطدت علاقتك بطفلك، ستصبحين أكثر قدرة على التعرف على أنماط بكاء طفلك وتصبح لديكِ القدرة على توقع إحتياجاته وتحقيق ما يريده.

مقالات اخرى قد تهمك (مقدمة لك من جوجل):
شارك المقالة على:

عن الكاتب

اشجان كريم